المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سلحفاة تتنفس بالأعضاء التناسلية تواجه خطر الانقراض

Access to the comments محادثة
بقلم:  عمرو حسن  مع رويترز
سلحفاة تتنفس بالأعضاء التناسلية تواجه خطر الانقراض
حقوق النشر  Chris Van Wyk/via REUTERS

دخلت فصيلة فريدة من السلاحف ذات الشعر الأخضر والقدرة على التنفس عبر الأعضاء التناسلية ضمن قوائم السلالات الحيوانية النادرة المعرضة للانقراض.

وتعيش سلحفاة نهر ماري المعروفة علميا باسم إلوسور ماكروروس، بموطنها بولاية كوينزلاند الأسترالية وتحتل المركز رقم 30 ضمن قائمة مجتمع لندن للزواحف المهددة بالانقراض.

ويمكن لسلحفاة النهر الأسترالي البقاء تحت المياه لمدة ثلاثة أيام تساعدها على ذلك قدرتها على التنفس عبر أعضائها التناسلية.

وتوجد أعضاء السلحفاة التي تشبه الخياشيم داخل ما يشبه الجراب، وهو عبارة عن فتحة متعددة الأغراض تستخدمها لإخراج الإفرازات والتزاوج.

إقرأ أيضاً:

اكتشاف آثار أقدام عملاقة لديناصورات في اسكتلندا

شاهد: أطواق ذكية لتتبع الفيلة في تانزانيا

فيديو نادر لباندا بريّ يلهو مع أمه في محمية طبيعية بالصين

كذلك يميزها شعرها الأخضر الذي يظهر كنتيجة لنمو الطحالب على رأسها أثناء قضائها لفترات طويلة تحت المياه.

وأدى بناء السدود بنهر ماري، بالإضافة لجمع بيض الزواحف من أجل تجارة الحيوانات الأليفة إلى انخفاض مواليد سلاحف نهر ماري مما أدى لتعريض السلاسة لخطر الانقراض.

اسم الصحفي • عمرو حسن