عاجل

عاجل

دراسة: خمسة كؤوس من الكحول أسبوعيا قد تقصر عمر شاربها بسنوات

تقرأ الآن:

دراسة: خمسة كؤوس من الكحول أسبوعيا قد تقصر عمر شاربها بسنوات

كأس بيرة
حجم النص Aa Aa

أظهرت دراسة طبية جديدة أن تناول أكثر من خمسة كؤوس من المشروبات الكحولية في الأسبوع قد يزيد من خطر الإصابة بالسكتة الدماغية وأمراض القلب وتمدد الأوعية الدموية.

وأوضح الباحثون أن الإرشادات التي توصي بها بعض الحكومات بتناول كأس أو نحوه يوميا يمكن أن تضر بالمواطنين وتقصر أعمارهم. لأن تناول خمسة كؤوس أسبوعيا كفيلة بسرقة سنوات من عمر شاربها، بحسب ما كتب الفريق البحثي في مجلة لانسيت الطبية البريطانية الشهيرة.

وتعتمد هذه الدراسة الضخمة على ملاحظات سجلها فريق متخصص متعدد الجنسيات لبيانات نحو 600 ألف شخص من 19 بلدا، وسألوهم عن عادت الشرب التي ينتهجونها منذ العام 1969.

ودون مفاجأة، فأن الأشخاص الذين أفادوا بشرب الكحول بكميات أكبر من غيرهم، كانوا أكثر عرضة للسكتة الدماغية وأمراض القلب وارتفاع ضغط الدم المميت وتمدد الأوعية الدموية، وبعض أنواع السرطان.

وقال الخبير ديفيد سبيغلهاليتر من جامعة كامبريدج البريطانية : "الدراسة أظهرت أن شخصا يبلغ 40 عاما، ويشرب أربع كؤوس فوق المسموح بها يوميا، ينخفضُ متوسط عمره بسنتين عن متوسط العمر المتوقع".

اقرأ:

طيار ثمل يكاد أن يتسبب بكارثة في رحلة من شتوتغارت إلى لشبونة

القبض على عروس أثناء توجهها إلى حفل زفافها

كوكاكولا تطلق مشروبا كحوليا في اليابان

والكميات المسموح بها من الكحول بحسب هذه الدراسة أقل بكثير من التوصيات التي تنصح بها عدة جهات طبية. فعلى سبيل المثال ، تقول مراكز الحدّ من الأمراض والوقاية منها وجمعية القلب الأمريكية إن الرجال يمكنهم شرب ما يصل إلى مشروبين كحوليين في اليوم، والنساء يسمح لهن بمشروب واحد في اليوم".

ولدى الحديث عن الكأس فإن ذلك يعني كميات تقدر 12 أونصة (350 غرام) من البيرة، و4 أونصات (113 غرام) من النبيذ، ونحو 1.5 أونصة (42.5 غرام) من المشروبات الثقيلة.

ويتوقع الباحثان، جيسون كونور وواين هول من "مركز جامعة كوينزلاند للشباب" أن تثير هذه الدراسة الكثير من الجدل.

وكتبا في ختام تقريرهما : "إن شركات صناعة الكحول، والمعارضين للتحذيرات الصحية العامة بشأن الكحول ستعتبر أن هذه الدراسة غير موثوقة أو غير قابلة للتطبيق".