عاجل

عاجل

محكمة: من حق طالبي اللجوء الجدد مغادرة الجزر اليونانية

تقرأ الآن:

محكمة: من حق طالبي اللجوء الجدد مغادرة الجزر اليونانية

حجم النص Aa Aa

أثينا (رويترز) – قضت محكمة يونانية يوم الأربعاء بأن المهاجرين الذين يصلون إلى الجزر اليونانية يجب ألا يحتجزوا هناك بعد الآن أثناء النظر في طلبات لجوئهم في قرار يثير المخاوف بين مسؤولي الاتحاد الأوروبي في بروكسل.

وغالبا ما يفر المهاجرون من العنف في الشرق الأوسط عبر تركيا. وقد يقوض احتمال الوصول السريع لمهاجرين جدد إلى أوروبا قادمين من الجزر اليونانية جهود الاتحاد الأوروبي في إثناء المهاجرين عن مغادرة تركيا.

ووصف مسؤول بالاتحاد الأوروبي الحكم بأنه مبعث “قلق كبير”.

ويمثل منع المهاجرين من الإقدام على رحلة العبور القصير من تركيا جزءا مهما في سياسة الاتحاد الأوروبي الهادفة إلى تجنب تكرار أزمة 2015 عندما وصل أكثر من مليون مهاجر الكثير منهم من اللاجئين السوريين إلى ألمانيا.

ويحظر على الساعين للجوء السفر إلى خارج خمس جزر يونانية منذ مارس آذار 2016 بموجب اتفاق توصل إليه الاتحاد الأوروبي مع أنقرة لإغلاق الطريق البحري مقابل تقديم أموال لتحسين أوضاع السوريين الذين يظلون في تركيا وهي ليست عضوا بالاتحاد الأوروبي.

وأدت القيود التي فرضتها خدمة شؤون اللاجئين في اليونان إلى اكتظاظ المخيمات واندلاع احتجاجات عنيفة بسبب التأخير في قرارات اللجوء.

وتقول بيانات حكومية إن أكثر من 15 ألفا من طالبي اللجوء يعيشون في مخيمات بالجزر الخمس وهو عدد أكثر من ضعف سعة المخيمات.

وألغى مجلس الدولة، أعلى محكمة إدارية في اليونان، القرار. وقال مسؤول بالمحكمة إن المحكمة لم تجد “أسبابا خطيرة ورئيسية فيما يتعلق بالمصلحة العامة وسياسة الهجرة لتبرير فرض قيود على الحركة”.

ويطبق القرار الذي يدخل على الفور حيز التنفيذ على القادمين الجدد وليس على طالبي اللجوء الذين يعيشون بالفعل على الجزر.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة