عاجل

عاجل

إدانة ثلاثة بالتخطيط لتفجير مجمع يسكنه صوماليون بالولايات المتحدة

تقرأ الآن:

إدانة ثلاثة بالتخطيط لتفجير مجمع يسكنه صوماليون بالولايات المتحدة

حجم النص Aa Aa

ويتشيتا (كانساس) (رويترز) – أدانت هيئة محلفين بمحكمة اتحادية أمريكية وم الأربعاء ثلاثة رجال بالتخطيط لتفجير مجمع سكني بغرب ولاية كانساس يقيم به مهاجرون صوماليون ويضم مسجدا، في جريمة وصفها الادعاء بأنها عمل من أعمال الإرهاب في الداخل.

وأدين الثلاثة الذين وصفهم المدعون بأنهم أعضاء في جماعة مسلحة يمينية بالتآمر لانتهاك الحقوق المدنية لضحاياهم المستهدفين في مدينة جاردن سيتي بولاية كانساس.

ويواجه الثلاثة، كيرتس ألين وجافين رايت وباتريك يوجين ستاين، عقوبة قد تصل إلى السجن مدى الحياة لدى صدور الحكم في 27 يونيو حزيران. وأدين رايت أيضا بالكذب على مكتب التحقيقات الاتحادي فيما يتعلق بالمؤامرة التي حيكت عام 2016.

وقال الادعاء في المداولات الختامية إن الثلاثة، وجميعهم بيض البشرة، كانوا يعتزمون قتل أكبر عدد من المقيمين بالمجمع وتوجيه رسالة مفادها أن المهاجرين الصوماليين ليسوا محل ترحيب في الولايات المتحدة.

وقال المدعي الأمريكي ستيفن مكأليستر للصحفيين بعد الجلسة التي انعقدت في محكمة بمدينة ويتشيتا “لا بد من إيقاف الإرهابيين، سواء كانوا أجانب أو أمريكيين، ومعاقبتهم وفقا للقانون”.

وأجرت هيئة المحلفين المكونة من 12 عضوا مداولات لمدة ست ساعات على مدى يومين قبل إدانتها المتهمين.

وحققت السلطات الاتحادية والمحلية في المؤامرة لثمانية أشهر بينما عكف الثلاثة على تخزين أسلحة ومتفجرات استعدادا لتفجير المجمع الذي يسكنه 120 مهاجرا صوماليا أقاموا فيه مسجدا صغيرا، وذلك وفقا لما ورد في لائحة الاتهام.

وقال الادعاء إن الثلاثة كانوا يعتزمون وضع سيارة محملة بالمتفجرات في كل ركن من أركان المجمع السكني وتفجيرها.

وقال ممثلو الادعاء إن الثلاثة أعضاء في ميليشيا تدعى (قوة أمن كانساس) وشكلوا جماعة منشقة تحمل اسم (الصليبيون). وأضافوا أن المتهمين حاولوا تجنيد أعضاء آخرين من الميليشيا للانضمام إليهم في تنفيذ خطتهم لكنهم فشلوا. وأبلغ واحدا من هؤلاء الذين حاولوا تجنيدهم مكتب التحقيقات الاتحادي بالمخطط.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة