عاجل

عاجل

قائد جيش ميانمار يدعو الجنود للالتزام بالقانون بعد مذبحة ضد الروهينجا

تقرأ الآن:

قائد جيش ميانمار يدعو الجنود للالتزام بالقانون بعد مذبحة ضد الروهينجا

حجم النص Aa Aa

يانجون (رويترز) – قال مين أونج هلينج قائد الجيش في ميانمار للجنود إن عليهم الالتزام بالقانون مشيرا إلى سجن سبعة جنود على صلة بمذبحة تعرض لها مسلمون من الروهينجا كانت موضوعا لتحقيق أجرته رويترز.

ووفقا لترجمة نشرت على صفحته في فيسبوك يوم الخميس قال قائد الجيش خلال كلمة بإحدى الكليات العسكرية في شمال البلاد إن الجنود “يتعين عليهم الالتزام بالقوانين العسكرية والسلوك العسكري والقوانين والاتفاقيات الدولية”.

وأضاف في أول تعليق مباشر له على حادث القتل الجماعي “لا أحد فوق القانون وسيتم اتخاذ إجراء ضد أي أحد ينتهك القانون. المشكلات في قرين إن دين … جرى حلها تماشيا مع اتفاقية جنيف واتخاذ إجراء قانوني ضد ضباط الجيش وغيرهم من الرتب الأخرى ممن انتهكوا القانون”.

وقضت محكمة هذا الشهر بسجن سبعة جنود لمدة عشر سنوات مع الأشغال الشاقة لكل منهم لضلوعهم في مذبحة قتل فيها عشرة رجال من الروهينجا المسلمين في قرية إن دين بشمال غرب ولاية راخين في سبتمبر أيلول.

وكان صحفيا رويترز وا لون (23 عاما) وكياو سوي أو (28 عاما) يعملان على تحقيق بشأن هذه المذبحة لكن السلطات اعتقلتهما في ديسمبر كانون الأول ولا يزالان قيد الاحتجاز بتهمة خرق قانون المعلومات السرية.

وقالت السلطات لرويترز في فبراير شباط إن الجيش فتح تحقيقا داخليا منفصلا بشأن حادث القتل الجماعي وإن التحقيق لا صلة له باعتقال صحفيي رويترز اللذين وجهت لهما اتهامات بحيازة أوراق حكومية سرية لا صلة لها بهذا الحادث.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة