عاجل

عاجل

تعرف على أندريا ناليس.. أول امرأة تتولى قيادة أقدم الأحزاب الألمانية

تقرأ الآن:

تعرف على أندريا ناليس.. أول امرأة تتولى قيادة أقدم الأحزاب الألمانية

أندريا ناليس تقود الحزب الاشتراكي الديمقراطي الألماني
© Copyright :
DEARD
حجم النص Aa Aa

بدءا من اليوم، الأحد، تولت أندريا ناليس قيادة الحزب الاشتراكي الديموقراطي الألماني، لتكون بذلك أول امرأة على رأس أقدم أحزاب البلاد.

وفازت ناليس، 47 عاما، بنسبة 66 في المئة من الأصوات، على منافستها، سيمون لانغي، رئيسة بلدية مدينة فلنسبورغ، لتخلف بذلك، مارتن شولتز، في قيادة الحزب الذي تأسس قبل 155 عاما تقريبا.

وبعد أن أمضت حوالي 30 عاما في العمل الحزبي، تجد ناليس نفسها أمام مهمة إعادة توحيد صفوف الحزب، حيث دخل في تحالف مع المستشارة الألمانية، أنغيلا ميركل.

وبفوز ناليس، يكون أكبر حزبين في ألمانيا بقيادة امرأتين، للمرة الأولى، بوجود ميركل على رأس حزب المحافظين.

من جهة أخرى، تعتبر هذه ثاني أسوأ نتيجة حصل عليها أي رئيس للحزب الديمقراطي الاشتراكي، الأمر الذي انعكس بعدم رضى بعد أعضاء الحزب من "عجلة" ناليس باتخاذ قرار الترشح.

"نكسر السقف الزجاجي للحزب"

وفي مؤتمر استثنائي عقده الحزب في فيسبادن (غرب البلاد)، قالت ناليس: "في هذا المؤتمر نكسر السقف الزجاجي للحزب.. وسيبقى هذا السقف مفتوحا دائما".

وأعلنت ناليس أن حزبها يقاتل من أجل العدالة الاجتماعية، وأن "التضامن هو أكثر ما ينقص في هذا العالم وسط العولمة والليبرالية الجديدة"، كما تعهدت بإيقاف صعود حزب "البديل" اليميني المتطرف.

وستخلف ناليس مارتن شولتز، الذي ترأس الحزب في آذار/مارس 2017، وقاده إلى هزيمته الانتخابية الأبرز في 24 أيلول/سبتمبر، ما دفعه لتقديم استقالته في شباط/فبراير.

تجربة كبيرة

وتنتمي ناليس منذ عشرين عاما إلى الهيئات الإدارية في الحزب، ويمكن لها أن ترتكز على شبكة قوية داخله، من أجل إخراجه من الأزمة التي يغرق فيها.

كما أثبتت ناليس نفسها كوزيرة للعمل في الحكومة السابقة. وآنذاك، حاربت من أجل وضع حد أدنى للأجور، الأمر الذي يعتبر ثورة في ألمانيا.

كما نجحت خلال تلك الفترة في فرض تطبيق قانون جديد حول التقاعد، يتضمن بندا تعرض لانتقادات حادة، لأنه يسمح بالتقاعد في بعض الحالات عند بلوغ الـ63 عاما (بدلا من 67).

ونشأت ناليس في بلدة ويلر غرب البلاد، وهي ابنة عامل بناء. كما أنها مطلقة ولها ابنة تقيم مع والدتها.