عاجل

عاجل

مقتل مسؤول بارز من الحوثيين باليمن في غارة للتحالف بقيادة السعودية

تقرأ الآن:

مقتل مسؤول بارز من الحوثيين باليمن في غارة للتحالف بقيادة السعودية

حجم النص Aa Aa

الرياض (رويترز) – قالت حركة الحوثيين يوم الاثنين إن غارة جوية نفذها التحالف بقيادة السعودية الأسبوع الماضي أسفرت عن مقتل أكبر قيادي مدني في الحركة المسلحة باليمن وهو أبرز مسؤول يقتله التحالف المدعوم من الغرب في الحرب المستمرة منذ ثلاثة أعوام.

وكان صالح الصماد يشغل منصب رئيس المجلس السياسي الأعلى التابع للحوثيين.

وقال زعيم الحوثيين عبد الملك الحوثي في بيان بثه التلفزيون إن الصماد قُتل يوم الخميس في مدينة الحديدة على الساحل الغربي لليمن في عدة ضربات أسفرت عن مقتل ستة آخرين من مرافقيه.

وقال الحوثي “قوات العدوان وعلى رأسها أمريكا والسعودية مسؤولة عن مقتل الصماد وتبعاته”.

ولم يرد تعقيب بعد من التحالف بشأن التقارير لكن قناة العربية التلفزيونية ذكرت أن التحالف قتل الصماد بعد “رصد دقيق” لتحركاته.

وفي الأمم المتحدة ندد الأمين العام أنطونيو جوتيريش بشدة بالضربات الجوية على حفل زفاف في اليمن أسفر عن مقتل ما لا يقل عن 20 مدنيا يوم الأحد.

وكان الصماد هو الرجل الثاني ضمن أهم المطلوبين من زعماء الحوثيين بعد زعيم الحركة عبد الملك الحوثي. وقالت قناة العربية إن التحالف كان قد عرض مكافأة قدرها 20 مليون دولار لأي معلومات تفضي لاعتقال الصماد.

ووجه مقتل الصماد ضربة كبيرة للحوثيين في الحرب المستمرة منذ ثلاثة أعوام والتي راح ضحيتها أكثر من عشرة آلاف شخص وفجرت أسوأ أزمة إنسانية في العالم.

وتبذل الأمم المتحدة جهودا لحمل الأطراف المتحاربة على الجلوس معا وإبرام اتفاق سلام لتجنيب البلد الفقير مزيدا من سفك الدماء.

وقال آدم بارون من المجلس الأوروبي للعلاقات الخارجية “قد يؤدي ذلك إلى تصعيد الصراع لأنه يأتي في ظل مفاوضات سياسية متوترة”.

وأضاف “سيجد الحوثيون أنفسهم مضطرون للرد”.

وذكر تلفزيون المسيرة أن الحوثيين عينوا مهدي المشاط، الذي كان يشغل منصب مدير مكتب عبد الملك الحوثي، خلفا للصماد.

وذكر سكان ومصادر طبية أن ضربات التحالف أسفرت أيضا عن مقتل 20 شخصا على الأقل كانوا يحضرون حفل زفاف في قرية بشمال غرب اليمن مساء أمس الأحد وأن نحو 30 شخصا أصيبوا. وقال التحالف إنه سيحقق في التقرير.

ودعا جوتيريش أيضا إلى تحقيق سريع وشفاف.

وجاء في بيان للأمم المتحدة “ينبه الأمين العام كل الأطراف إلى التزاماتهم بموجب القانون الإنساني الدولي فيما يتعلق بحماية المدنيين والبنية التحتية المدنية خلال الصراعات المسلحة. ويدعو إلى فتح تحقيق سريع وفعال ويتسم بالشفافية”.

ونفذ التحالف آلاف الضربات الجوية في اليمن أصابت مدارس وأسواقا ومستشفيات وأسفرت عن مقتل المئات لكن التحالف يقول إنه لا يستهدف المدنيين.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة