عاجل

عاجل

تعادل محبط لليفربول.. وساوثامبتون وبالاس يعززان آمال البقاء

تقرأ الآن:

تعادل محبط لليفربول.. وساوثامبتون وبالاس يعززان آمال البقاء

حجم النص Aa Aa

(رويترز) – تعرضت آمال ليفربول لضمان أحد مراكز المربع الذهبي في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم بشكل عملي لخيبة أمل بعدما فرض عليه ستوك سيتي المتعثر التعادل بدون أهداف باستاد أنفيلد يوم السبت.

لكن النقطة التي حصل عليها ستوك بصعوبة ربما لا تكون كافية لضمان البقاء بعدما انتصر ساوثامبتون وكريستال بالاس ووست بروميتش البيون.

ويتفوق ليفربول، الذي سيخرج لمواجهة تشيلسي باستاد ستامفورد بريدج الأسبوع المقبل، بست نقاط على الفريق اللندني الذي تتبقى له مباراة لكن فارق الأهداف الكبير لصالح فريق المدرب يورجن كلوب ربما يكون حاسما.

وربما لا يكون للمركز الذي يحتله ليفربول أهمية لو نجح في الفوز بدوري أبطال اوروبا. وبدا أنه يفكر في إياب الدور قبل النهائي ضد روما يوم الأربعاء إذ فشل في الاستفادة من استحواذه على الكرة بنسبة 72 بالمئة أمام فريق لم يفز مطلقا في الدوري باستاد أنفيلد.

وهذه أول مرة يفشل فيها محمد صلاح، الذي سجل 43 هدفا بجميع المسابقات، في هز الشباك في أنفيلد في مباراة شارك فيها في التشكيلة الأساسية منذ فترة عيد الميلاد.

وشعر ليفربول، الذي أجرى خمسة تغييرات على التشكيلة الأساسية التي فازت على روما الأسبوع الماضي، بأنه استحق ركلة جزاء قرب النهاية بعدما لمس ايريك بيترز الكرة بيده داخل منطقة الجزاء خاصة بعد احتساب مخالفة مشابهة ضده بسبب لمسة يد من جيمس ميلنر أمام روما.

وقال كلوب الذي أكد عدم تعرض أي لاعب لإصابة جديدة “كان علينا إجراء هذه التغييرات وهي تؤدي إلى خلل في الإيقاع. في الثلث الهجومي كل شيء يكون غريزيا بين الأساسيين وافتقدنا ذلك”.

* تألق متأخر

وحافظ تشيلسي على آماله في إنهاء الموسم في المربع الذهبي بعدما أحرز سيسك فابريجاس هدفا مبكرا ليفوز 1-صفر على سوانزي سيتي الذي يتقدم الآن بنقطة واحدة على منطقة الهبوط وأمامه مهمة صعبة ليبقى بين الكبار.

ومنح ساوثامبتون نفسه بعض الأمل في البقاء بفوزه 2-1 على بورنموث بثنائية دوسان تاديتش. وكان الحارس اليكس مكارثي بطلا حقيقيا عندما أنقذ فرصة قرب النهاية من رايان فريزر الذي بدت تسديدته في طريقها للشباك.

وواصل وست بروميتش متذيل الترتيب تحديه للهبوط عندما أحرز مات فيليبس هدفا في الشوط الأول ليفوز 1-صفر على مستضيفه نيوكاسل يونايتد ويحصد النقطة الثامنة في أربع مباريات تحت قيادة المدرب المؤقت دارين مور.

واقترب بالاس من ضمان البقاء بعد فوز ساحق 5-صفر على ليستر سيتي وهي نتيجة ستزيد من تكهنات رحيل كلود بويل مدرب ليستر.

وأحرز ويلفريد زاها هدف بالاس الأول وصنع الثاني لجيمس مكارثر بينما اختتم البديل كريستيان بنتيكي مهرجان الأهداف من ركلة جزاء.

ويتقدم فريق المدرب روي هودجسون بست نقاط على منطقة الهبوط رغم أنه لعب مباراة واحدة أكثر من الفرق الأربعة التي تليه في الترتيب ومن بينهم برايتون آند هوف البيون الذي تعادل بدون أهداف مع بيرنلي وهدرسفيلد تاون الذي خسر 2-صفر أمام ضيفه ايفرتون.

ورغم أن هدرسفيلد يتفوق بثلاث نقاط على ساوثامبتون صاحب المركز 18، فإنه سيخوض سلسلة صعبة من المباريات إذ يخرج لمواجهة مانشستر سيتي وتشيلسي ويستضيف ارسنال في مواجهة ستكون الأخيرة للمدرب أرسين فينجر مع الفريق اللندني.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة