عاجل

عاجل

صدور أول إدانة ضد الأخبار الكاذبة بحق كندي في ماليزيا

تقرأ الآن:

صدور أول إدانة ضد الأخبار الكاذبة بحق كندي في ماليزيا

صدور أول إدانة ضد الأخبار الكاذبة بحق كندي في ماليزيا
حجم النص Aa Aa

أدانت محكمة ماليزية مواطنا كنديا، بسبب انتقاده غير اللائق للشرطة على مواقع التواصل الاجتماعي، وهذا هو أول حكم يصدر بحق شخص بحكم قانون جديد ضد الأخبار الكاذبة.

وقد اتهم المدان صالح سالم صالح سليمان البالغ من العمر 46 سنة بنشر أخبار كاذبة، بعد أن قام ببث شريط فيديو على يوتيوب، يتهم من خلاله الشرطة الماليزية بأن تحركها تطلب خمسين دقيقة، حتى تستجيب لمواجهة نداءات لأناس واجهوا خطرا، إثر إطلاق النار على محاضر فلسطيني يوم 21 من شهر نيسان/أبريل، بينما تقول الشرطة إن الأمر استغرق منها ثماني دقائق فقط حتى تستجيب للنداء.

للمزيد على يورونيوز:

وصول جثمان الأكاديمي الفلسطيني فادي البطش إلى غزة

الكشف عن المتهمين باغتيال العالم الفلسطيني فادي البطش

ليبرمان: فادي البطش كان يطور دقة الصواريخ الفلسطينية.. ولاعلاقة لنا بمقتله

اغتيال خبير طيران تونسي وأصابع الاتهام تتوجه للموساد الإسرائيلي

سليمان يفضل السجن

وفرض القضاء غرامة مالية على صالح سليمان قدرت بنحو ألفين وخمسمائة يورو، ولكن سليمان اختار أن يقضي شهرا داخل السجن، لأنه لا يستطيع الدفع. وقد اعترف سليمان الذي لم يكن ممثلا خلال جلسة الاستماع بما نسب إليه، ولكنه قال إن الفيديو تم نشره في لحظة غضب، وإنه لم يكن يقصد إلحاق أي ضرر بأحد.

علاقة الموساد الإسرائيلي؟

وكان مجهولون أطلقوا النار على الفلسطيني فادي البطش، الأستاذ المحاضر في إحدى جامعات كوالا لمبور في 21 من هذا الشهر. والعالم الفلسطيني مختص في الهندسة الكهربائية وهو عضو في حركة حماس الفلسطينية، وتقول وسائل إعلام إسرائيلية إن البطش عمل أيضا على تطوير طائرات دون طيار لفائدة حماس، ولكن تل أبيب لم تؤكد أو تنف وقوفها وراء عملية الاغتيال، فيما اتهمت عائلة البطش جهاز المخارات الإسرائيلي "الموساد" باغتيال ابنها، في وقت نشرت السلطات الماليزية صورتين للمشتبه فيهما بإطلاق النار.