عاجل

عاجل

نتنياهو: إيران كذبت بشأن عدم السعي لامتلاك أسلحة نووية

تقرأ الآن:

نتنياهو: إيران كذبت بشأن عدم السعي لامتلاك أسلحة نووية

حجم النص Aa Aa

تل أبيب (رويترز) – قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الاثنين إن إيران كذبت بشأن عدم السعي لامتلاك أسلحة نووية وواصلت الحفاظ على خبراتها المتعلقة بالأسلحة النووية وعززت تلك الخبرة بعد توقيع اتفاق 2015 مع القوى العالمية.

وقال نتنياهو “نفى قادة إيران مرارا السعي لامتلاك أسلحة نووية… الليلة أنا هنا لأقول لكم شيئا واحدا: إيران تكذب”.

وقال نتنياهو “أولا، كذبت إيران بشأن أنها لم تمتلك برنامجا للأسلحة النووية أبدا. يثبت 100 ألف ملف سري أنها فعلت ذلك. ثانيا، حتى بعد الاتفاق، واصلت إيران الحفاظ على خبراتها المتعلقة بالأسلحة النووية وعززتها لاستخدامها في المستقبل”.

وأضاف “ثالثا، كذبت إيران مجددا في 2015 عندما لم تكن واضحة مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية كما يتطلب الاتفاق النووي”.

وتحدث الزعيم الإسرائيلي بالانجليزية وعرض صورا وتسجيلات مصورة يفترض أنها لمنشآت نووية إيرانية سرية فضلا عن وثائق إيرانية وخطط لتطوير أسلحة نووية.

وقال نتنياهو “بعد توقيع الاتفاق النووي في 2015 كثفت إيران جهودها لإخفاء ملفاتها السرية… في 2017 نقلت إيران ملفات أسلحتها النووية إلى موقع سري للغاية في طهران”.

وأشار نتنياهو إلى مشروع نووي إيراني سري يسمى “عماد” قال إنه علق في 2003 لكنه قال إن العمل في هذا المجال استمر.

وطالما انتقد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب اتفاق 2015 الذي رفعت بموجبه القوى العالمية العقوبات الاقتصادية المفروضة على إيران مقابل الحد من برنامجها النووي.

وهدد ترامب بالانسحاب من الاتفاق في الأسابيع المقبلة ما لم يتم التفاوض عليه مجددا. وقال نتنياهو إنه يتوقع أن يفعل ترامب “الصواب” في إعادة النظر في الاتفاق الإيراني.

والتقى نتنياهو يوم الأحد بوزير الخارجية الأمريكي الجديد مايك بومبيو في تل أبيب وتحدثا بشأن إيران.

وقال بومبيو “لا نزال نشعر بقلق بالغ إزاء التصعيد الخطير للتهديدات الإيرانية تجاه إسرائيل والمنطقة”.

وقال نتنياهو “أعتقد أن أكبر تهديد للعالم ولدولتينا ولجميع الدول هو زواج الإسلام المتشدد بالأسلحة النووية، وتحديدا محاولة إيران الحصول على أسلحة نووية”.

وناقش نتنياهو إيران أيضا في مكالمة هاتفية مع ترامب في مطلع الأسبوع.

وتعارض إسرائيل هذا الاتفاق منذ وقت طويل. وحث حلفاء واشنطن الأوروبيون إدارة ترامب على التمسك بالاتفاق مؤكدين أن إيران التزمت بشروطه.

وفي وقت سابق يوم الاحد قال علي أكبر صالحي رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية إن إيران تستطيع من الناحية الفنية تخصيب اليورانيوم لمستوى أعلى مما كانت عليه قبل التوصل للاتفاق النووي.

وحذر صالحي ترامب من الانسحاب من الاتفاق قائلا “إيران لا تناور… فنيا نحن مستعدون تماما لتخصيب اليورانيوم لمستوى أعلى مما كان عليه قبل التوصل للاتفاق النووي… أتمنى أن يعود ترامب إلى صوابه وألا ينسحب من الاتفاق”.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة