عاجل

عاجل

مئات يتجمعون في بانكوك لتوجيه إنذار للحكومة العسكرية

تقرأ الآن:

مئات يتجمعون في بانكوك لتوجيه إنذار للحكومة العسكرية

حجم النص Aa Aa

بانكوك (رويترز) – تجمع مئات الأشخاص عند جامعة في بانكوك يوم السبت لتوجيه إنذار نهائي للحكومة العسكرية في تايلاند. وهذا أحدث احتجاج في سلسلة المظاهرات المناهضة للحكومة والتي بدأت في وقت سابق هذا العام.

وتخضع تايلاند للحكم العسكري منذ انقلاب مايو أيار 2014 الذي قال الجيش إنه ضروري لاستعادة النظام بعد احتجاجات مناهضة للحكومة وأخرى مؤيدة لها على مدى أشهر.

وتعهد الجيش بتحقيق الاستقرار وإصلاح ما قال إنه نظام سياسي فاسد في تايلاند.

وبعد أربعة أعوام يقول المنتقدون إن الدولة لا تزال منقسمة بشدة وإن الحكومة العسكرية لم تنفذ بعض وعودها.

وتقول منظمات دولية من بينها الأمم المتحدة إن حرية التجمع والتعبير تعرضت لانتكاسات هائلة تحت الحكم العسكري.

ويدافع الجيش عن نهجه الصارم قائلا إنه بحاجة للحفاظ على الأمن القومي قبل إجراء انتخابات عامة.

وأرجأت الحكومة التي يرأسها قائد الجيش السابق برايوت تشان أوتشا الانتخابات أكثر من مرة. وأحدث موعد تم تحديده للانتخابات هو فبراير شباط 2019.

وتجمع أكثر من 500 متظاهر يوم السبت عند جامعة ثاماسات وأمهلوا الحكومة العسكرية التي تعرف رسميا باسم المجلس الوطني للسلام والنظام حتى 22 مايو أيار لتنفيذ ثلاثة مطالب.

وقال رانجسيمان روما أحد قادة الاحتجاج إن المحتجين يطالبون بإجراء انتخابات بحلول نوفمبر تشرين الثاني. ويطالبون أيضا باستقالة الحكومة العسكرية وعودة الجنود إلى ثكناتهم.

وأضاف أنه في حالة عدم تنفيذ هذه المطالب بحلول الموعد المحدد فسوف ينظمون مسيرة إلى مقر الحكومة في 22 مايو أيار في الذكرى الرابعة لانقلاب 2014 للضغط على برايوت.

ولم يفصح المحتجون عن الإجراء الذي يعتزمون القيام به بعد 22 مايو أيار.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة