عاجل

عاجل

الحشود تحيي الأمير هاري قبل ساعات من زفافه إلى ميجان ماركل

تقرأ الآن:

الحشود تحيي الأمير هاري قبل ساعات من زفافه إلى ميجان ماركل

الحشود تحيي الأمير هاري قبل ساعات من زفافه إلى ميجان ماركل
حجم النص Aa Aa

من جاي فالكونبريدج ومايكل هولدن وكاساندرا جاريسون

وندسور (انجلترا) (رويترز) – حيت حشود من المهنئين الأمير هاري عندما تجول خارج أسوار قلعة وندسور العتيقة يوم الجمعة عشية زفافه إلى الممثلة الأمريكية ميجان ماركل.

ورافق الأمير وليام، إشبين العريس، شقيقه الأمير هاري في الجولة وتفاعلا مع المهنئين المتحمسين الذين لوحوا بالأعلام البريطانية قبل ساعات من مراسم الزفاف الباذخة التي ستجرى يوم السبت.

وأعطت واحدة من بين الحشد دمية على شكل دب للأمير خلال الدقائق العشر التي تنزه فيها قبل أن يلوح الشقيقان للمهنئين ويعودان للقلعة وسط هتافات الحشد “نريد هاري”. ومن المقرر أن يقضيا الليلة في فندق فاخر قريب.

وجاءت جولة الأميرين فيما وضعت بريطانيا اللمسات النهائية على خطط مراسم الزفاف الملكي في القلعة الواقعة غربي لندن والتي أقامت فيها العائلة الملكية لنحو ألف عام.

وسيتزوج هاري (33 عاما) من الأمريكية ماركل (36 عاما)، نجمة مسلسل (سوتس) التلفزيوني، في كنيسة سان جورج التي تعود للقرن الخامس عشر والواقعة بقلعة وندسور. وتبدأ المراسم يوم السبت في الساعة 1100 تقريبا بتوقيت جرينتش.

* تشارلز مكان الوالد

أعلن مكتب هاري في قصر كينزنجتون في بيان “طلبت ميجان ماركل من صاحب السمو الملكي أمير ويلز مرافقتها عبر الممشى في كنيسة سان جورج يوم زفافها”.

وأضاف البيان “يسر الأمير أن يرحب بانضمام السيدة ماركل للعائلة المالكة بهذه الطريقة”.

وكان توماس والد ماركل قد أدلى بسلسلة من التصريحات المتناقضة عن حضوره ثم قال في النهاية لموقع (تي.إم.زي) الإلكتروني لأخبار المشاهير إنه خضع لجراحة في القلب ولن يستطيع الحضور، وذلك في أحداث درامية عائلية سلطت وسائل الإعلام الأضواء عليها.

وقال قصر بكنجهام إن دوريا راجلاند، والدة ماركل الأمريكية ذات الأصول الأفريقية، التقت بالملكة إليزابيث (92 عاما) جدة الأمير هاري وزوجها الأمير فيليب يوم الجمعة. وأكد القصر أن الأمير فيليب (96 عاما) سيحضر الزفاف رغم خضوعه لجراحة لتغيير مفصل الفخذ الشهر الماضي.

وأثارت مدربة اليوجا إعجاب الأمير تشارلز والد زوج ابنتها المستقبلي عندما التقى بها يوم الأربعاء، حسبما قال مصدر قريب من العائلة المالكة.

ووصلت ماركل ووالدتها لفندق فاخر قرب وندسور حيث ستقضيان ليل الجمعة قبل الزفاف. وقالت ماركل إنها تشعر بإحساس “رائع”.

وعبر محبو العائلة المالكة في شوارع وندسور، التي اختلطت فيها حشود من آلاف المهنئين والسياح وفرق التغطية الصحفية والشرطة المسلحة تحت أعلام بريطانية وأمريكية، عن تعاطفهم مع ماركل.

وقالت مويرا موس والتي تخيم خارج قلعة وندسور “أشعر بالأسى لأن والدها لن يكون هناك. لابد أن يكون والدك بجانبك.. أليس كذلك… كل ابنة لابد أن تحظى بوجود والدها بجوارها لكن من الواضح أنه ليس بصحة جيدة. أشعر بالأسى من أجلها. لا بد أن الأمر مؤلم لها”.

والتقى الأمير هاري بعروسه في موعد رتبه صديق مشترك في يوليو تموز 2016. وقالت ماركل إنها لم تكن تعلم الكثير عن موعدها الغرامي الملكي فيما قال هاري إنه لم يكن قد سمع وقتها بماركل من قبل ولا شاهد مسلسلها التلفزيوني.

لكن الحب ولد بينهما من أول نظرة وبعد موعدين فقط اصطحبها هاري إلى بتسوانا في عطلة.

وقالت ماركل إنها حزينة لأن والدها لن يستطيع الحضور. لكنها عبرت عن أملها في أن يحصل على الوقت الذي يحتاجه للاعتناء بصحته.

وأشار القصر إلى أن ماركل ستدخل الكنيسة وحدها وخلفها الإشبينات والأطفال قبل أن يصطحبها الأمير تشارلز من عند منطقة جلوس رجال الدين والمنشدين.

وسيتجول العروسان بعد مراسم الزواج، التي ستستمر ساعة، في أرجاء وندسور في عربة تجرها الخيول.

وقالت كلير بتاك مصممة كعكة حفل الزفاف إن إعدادها احتاج ستة خبازين عملوا لخمسة أيام. والكعكة مصنوعة من الليمون وزهرة البيلسان مع الزبد المجمد ومكسوة بأزهار نضرة.

وتتوقع الشرطة احتشاد أكثر من 100 ألف شخص في الشوارع خارج القلعة، وهي مقر سكن الملكة غرب لندن وأقدم وأكبر قلعة مأهولة في العالم. وقالت الشرطة إنها ستتخذ إجراءات أمن مشددة لتأمين الحدث.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة