عاجل

عاجل

نادال يهزم ديوكوفيتش ويبلغ نهائي بطولة ايطاليا المفتوحة للتنس

تقرأ الآن:

نادال يهزم ديوكوفيتش ويبلغ نهائي بطولة ايطاليا المفتوحة للتنس

حجم النص Aa Aa

(رويترز) - تعافى رفائيل نادال من بداية متواضعة ليفوز على غريمه نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول عالميا سابقا بنتيجة 7-6 و6-3 يوم السبت ليبلغ نهائي بطولة ايطاليا المفتوحة للتنس للمرة الأولى منذ 2014.

وكانت تلك المباراة رقم 51 بين اللاعبين، وهو رقم قياسي على صعيد المواجهات بين أي اثنين في عصر الاحتراف، وحفلت بالاثارة حيث قدم ديوكوفيتش أفضل أداء له منذ عودته من إصابة في المرفق أبعدته لفترة طويلة.

وقال نادال "اللعب ضده يمثل تحديا كبيرا دوما. قدم أداء جيدا والأمر يتكرر ضده دوما. عندما يتراجع مستواك أمامه تصبح في مشكلة كبيرة.

"كنت بحاجة لتسديد ضرباتي الأمامية بقوة أمامه وعندها شعرت أنني أسيطر بعض الشيء".

وبدأ ديوكوفيتش أفضل من نادال الذي عانى بسبب إرساله الأول. وأنقذ اللاعب الاسباني فرصتين لكسر إرساله في الشوط الافتتاحي بعد ان فرط فيهما منافسه.

وعاد نادال بعد ذلك وكسر إرسال ديوكوفيتش ليتقدم 4-2 قبل أن يستعيد اللاعب الصربي ايقاع ضرباته الأمامية القوية.

وحصل ديوكوفيتش، البطل في روما أربع مرات، على مساعدة الحظ عندما لمست الكرة طرف الشباك ليحصل على نقطتين لكسر إرسال منافسه ليقلص الفارق إلى 5-4 قبل أن يفوز بإرساله ليدرك التعادل.

وبدأ نادال الشوط الفاصل مثلما بدأ المباراة وأطاح بضربة أمامية ليحصل ديوكوفيتش على أفضلية لكن اللاعب الاسباني فاز بنقطتين متتاليتين والإرسال مع منافسه ليمسك بزمام الأمور.

وأدرك ديوكوفيتش التعادل 3-3 لكنه انهار بعدما لمست ضربة منه الشباك لترتد الكرة إلى ملعبه ليتقدم نادال 6-4 ثم ينهي اللاعب الاسباني المجموعة في 71 دقيقة.

وحمل نادال تفوقه إلى المجموعة الثانية وفاز في 10 من بين 11 نقطة ليكسر إرسال منافسه ويتقدم 2-1.

لكن ديوكوفيتش أظهر رغبته في العودة وتعادل مع نادال ثلاث مرات في الشوط الثامن من المجموعة الثانية قبل أن يفوز به اللاعب الاسباني.

وانتهت مقاومة ديوكوفيتش عند ذلك الحد وحسم نادال المباراة عندما كان الإرسال مع منافسه بضربة أمامية قوية.

ويلعب الكسندر زفيريف حامل اللقب ضد مارين شيليتش المصنف الرابع في البطولة في المباراة الأخرى بالدور قبل النهائي في وقت لاحق يوم السبت.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة