عاجل

عاجل

رئيسة وزراء بريطانيا تشارك في تأبين ضحايا هجوم استهدف حفلا موسيقيا

تقرأ الآن:

رئيسة وزراء بريطانيا تشارك في تأبين ضحايا هجوم استهدف حفلا موسيقيا

رئيسة وزراء بريطانيا تشارك في تأبين ضحايا هجوم استهدف حفلا موسيقيا
حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) - ستشارك رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي والأمير وليام في مراسم تأبين يوم الثلاثاء في مانشستر لاثنين وعشرين شخصا قتلوا بعدما استهدف تفجير انتحاري حفلا موسيقيا قبل عام وكان أسوأ هجوم تشهده بريطانيا منذ أكثر من عقد.

وفجر سلمان عبيدي (22 عاما)،وهو بريطاني من أصل ليبي، نفسه في نهاية حفل للمغنية الأمريكية أريانا جراندي في مانشستر أرينا بشمال إنجلترا في أكثر هجوم دموي ينفذه متشدد داخل بريطانيا منذ 12 عاما.

وكان من بين الضحايا سبعة أطفال أصغرهم في الثامنة كما أصيب أكثر من 500 شخص.

ويقام قداس لمدة ساعة في كاتدرائية مانشستر يوم الثلاثاء ويشمل دقيقة صمت حدادا على أرواح الضحايا في سائر البلاد في الساعة 1330 بتوقيت جرينتش. وسيجتمع الأمير ويليام بعد ذلك مع بعض الأسر المكلومة.

وكتبت ماي في مقال نشرته صحيفة مانشستر إيفننج نيوز "استهداف الشباب والأبرياء أثناء استمتاعهم بليلة ترفيهية في مانشستر أرينا يوم 22 مايو 2017 كان عملا اتسم بالجبن المقزز".

وأضافت "كان يهدف لضرب قيمنا وأسلوب حياتنا في إحدى أكثر المدن صخبا بهدف كسر عزمنا وتقسيمنا. لكنه فشل".

وكتبت أريانا جراندي على موقع تويتر "أفكر بكم جميعا اليوم وكل يوم. أحبكم جميعا وأرسل لكم النور والدفء وهو ما أستطيع تقديمه في هذا اليوم الصعب". وأضافت مع تغريدتها رسما تعبيريا لنحلة وهي رمز مدينة مانشستر.

وتسعى بريطانيا لترحيل هاشم شقيق سلمان من ليبيا فيما يتصل بالهجوم برغم أن السلطات لا تعتقد أن شبكة أوسع نطاقا كانت ضالعة في الهجوم.

وكان هجوم مانشستر الأكثر دموية ضمن خمسة هجمات شهدتها بريطانيا في العام الماضي ونفذها متشددون وراح ضحيتها 36 شخصا في المجمل.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة