عاجل

عاجل

بري رئيس للبرلمان اللبناني للمرة السادسة وفرزلي نائبا له

تقرأ الآن:

بري رئيس للبرلمان اللبناني للمرة السادسة وفرزلي نائبا له

بري رئيس للبرلمان اللبناني للمرة السادسة وفرزلي نائبا له
حجم النص Aa Aa

بيروت (رويترز) – أعيد انتخاب الزعيم الشيعي نبيه بري الحليف المقرب من حزب الله المدعوم من إيران رئيسا للبرلمان اللبناني يوم الأربعاء وذلك للمرة السادسة منذ عام 1992 حيث حصل على أصوات 98 عضوا من إجمالي 128 نائبا.

كما تم انتخاب إيلي فرزلي وهو حليف وثيق لحزب الله نائبا لرئيس البرلمان مما يعكس تحولا في المشهد السياسي في لبنان لصالح الجماعة الشيعية التي تمتلك ترسانة كبيرة من الأسلحة والتي أعلنت الفوز في انتخابات السادس من مايو أيار.

وحصل حزب الله والجماعات والأفراد المتحالفون سياسيا معه على 70 مقعدا على الأقل في البرلمان وهو عكس النتيجة في آخر انتخابات برلمانية جرت عام 2009 عندما فاز تحالف مناهض لحزب الله بالأغلبية.

وعقب إعلانه رئيسا للمجلس النيابي دعا بري الى تشكيل حكومة جديدة في أقرب وقت ممكن.

وقال بري في كلمة أمام البرلمان “سيكون على مجلسنا الكريم التزام المشاورات النيابية لإنجاز الاستحقاق الثالث المتمثل باختيار رئيس لحكومة لبنان وتكليفه بتشكيل الحكومة وصولا للثقة بأقصى سرعة ممكنة”.

ومن المتوقع على نطاق واسع أن يتم تسمية سعد الحريري رئيسا للوزراء مرة أخرى. وسيواجه الحريري مفاوضات صعبة لتشكيل حكومة ائتلافية تجمع كل الأحزاب الرئيسية في لبنان بما فيها حزب الله.

وسيترأس الحريري حكومة تصريف أعمال ريثما يتم الاتفاق على تشكيل حكومة جديدة.

ويرأس بري، 80 عاما، حركة “أمل” وهو حليف وثيق لحزب الله منذ انتهاء الحرب الأهلية اللبنانية التي نشبت بين عامي 1975 و1990.

وكان الحريري وهو معارض لحزب الله قد أعلن دعمه لإعادة انتخاب بري رئيسا للبرلمان وهو منصب مخصص للشيعة في إطار نظام تقاسم السلطة الطائفي في لبنان.

ويرتبط الفرزلي مثل بري وحزب الله بعلاقات وثيقة بحكومة الرئيس السوري بشار الأسد. وكان الحريري قد أعلن معارضته لترشيح فرزلي.

واستعدادا لإعادة انتخاب بري أصدر مكتبه بيانا حث فيه أنصاره على تجنب إطلاق النار خلال الاحتفالات.

وتولى أحد معارضي حزب الله منصب نائب رئيس البرلمان المخصص للروم الأرثوذوكس منذ عام 2005 وهو العام الذي انسحبت فيه القوات السورية من لبنان بعد اغتيال رئيس الوزراء الأسبق رفيق الحريري.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة