عاجل

عاجل

السعودية تعتقل ناشطا في إطار حملة تستهدف مدافعين عن حقوق المرأة

تقرأ الآن:

السعودية تعتقل ناشطا في إطار حملة تستهدف مدافعين عن حقوق المرأة

حجم النص Aa Aa

الرياض (رويترز) - قالت منظمة العفو الدولية يوم الجمعة إن السعودية ألقت القبض على محمد البجادي المدافع البارز عن حقوق الإنسان في إطار حملة تستهدف في معظمها المدافعين عن حقوق المرأة بالمملكة.

وأطلقت المملكة سراح أربع ناشطات لكن ما يصل إلى سبعة ما زالوا محتجزين. ومعظمهم المقبوض عليهم نساء دعت فيما سبق إلى الحق في قيادة المرأة للسيارة وإلغاء نظام ولاية الرجل والذي يستدعي أن تحصل المرأة على موافقة ولي أمرها على قرارات مهمة.

وأعلنت الحكومة الأسبوع الماضي احتجاز سبعة أشخاص للاشتباه في اتصالهم بكيانات أجنبية وعرض دعم مالي على "عناصر معادية" وقالت إن السلطات تسعى للقبض على مشتبه بهم آخرين لم تذكر أسماءهم.

ووصفت وسائل إعلام تدعمها الدولة المحتجزين بالخونة "وعملاء السفارات" مما أثار حفيظة دبلوماسيين في السعودية التي تسعى لجذب استثمارات غربية كبيرة للمساعدة في خفض اعتماد اقتصادها على النفط.

ولم يتسن الاتصال بمتحدث أمني للتعليق على أحدث اعتقال.

وتأتي الاعتقالات قبل شهر من الموعد المقرر لرفع الحظر على قيادة النساء للسيارات، وهو القرار الذي لقي إشادة بوصفه دليلا على اتجاه تقدمي جديد بقيادة ولي العهد الأمير محمد بن سلمان لكن صاحبته حملة على المعارضة.

وقال نشطاء ودبلوماسيون إن موجة الاعتقالات ربما يكون الهدف منها استرضاء عناصر محافظة معارضة للإصلاحات الاجتماعية التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان مثل فتح دور للعرض السينمائي وإقامة حفلات موسيقية عامة وتخفيف قواعد الفصل بين الجنسين. وأضافوا أنها قد تكون أيضا رسالة إلى النشطاء لعدم الدفع بمطالب لا تنسجم مع برنامج الحكومة.

والبجادي عضو مؤسس في جمعية الحقوق المدنية والسياسية المحظورة التي اتهمت قوات الأمن بارتكاب انتهاكات. واعتقل من قبل وقضى عدة سنوات في السجن.

وقالت سماح حديد مديرة الحملات للشرق الأوسط بمنظمة العفو الدولية إن الاعتقال الجديد تطور مثير للقلق ضمن حملة مستمرة على المدافعين عن حقوق الإنسان بالسعودية، ودعت السلطات للإفراج عن جميع النشطاء الحقوقيين فورا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة