عاجل

عاجل

مشتبه به يصيب مدرسا وتلميذة في الحادث رقم 23 في أمريكا هذا العام

تقرأ الآن:

مشتبه به يصيب مدرسا وتلميذة في الحادث رقم 23 في أمريكا هذا العام

حجم النص Aa Aa

(رويترز) – تستعد السلطات في ولاية إنديانا الأمريكية يوم السبت لتوجيه الاتهام لتلميذ تقول إنه أصاب مدرسا وتلميذة بالرصاص في مدرسة إعدادية وهو ما تقول وسائل الإعلام إنه الحادث رقم 23 من هذا النوع في المدارس والكليات الأمريكية هذا العام.

وألقت الشرطة القبض على التلميذ الذي كان مسلحا بمسدسين عندما أطلق النار صباح يوم الجمعة على مدرس للعلوم وطالبة أخرى في إحدى قاعات الدراسة في مدرسة نوبلزفيل وست الإعدادية في ضاحية تبعد 42 كيلومترا عن إنديانابوليس.

وقالت الشرطة يوم إنها تحقق في دوافع المهاجم وكيف حصل على المسدسين. ولم تدل الشرطة بتفاصيل عن كيفية التغلب على المهاجم لكن شهودا قالوا لوسائل الإعلام المحلية إن المدرس انتزع المسدسين من الجاني وطرحه على الأرض على الرغم من إصابته.

وحتى وقت مبكر من صباح يوم السبت لم تكن الشرطة قد كشفت عن اسم التلميذ المشتبه به أو وجهت له اتهاما.

وقالت قناة (سي.إن.إن) التلفزيونية الأمريكية إن الحادث هو الثالث والعشرين في الولايات المتحدة منذ بداية 2018 وإنه يأتي بعد أسبوع واحد من قيام طالب في مدرسة ثانوية في سانتافي بولاية تكساس بقتل ثمانية من زملائه ومدرسين اثنين بالرصاص.

وكان 17 شخصا قد لقوا حتفهم في إطلاق نار في مدرسة ثانوية بولاية فلوريدا.

وأثارت الحوادث الجدل في الولايات المتحدة حول كيفية الحفاظ على أمان قاعات الدراسة بالبلاد. وقال الشرطي دوج كارتر في إنديانا للصحفيين “هنا نرى الأمر يتكرر… أريد أن أحصل على إجابة”. ومضى قائلا “إنه يوم حزين آخر”.

وقالت السلطات إن الجاني المشتبه به في حادث يوم الجمعة استأذن للخروج من قاعة الدراسة ثم عاد ومعه مسدسان وأطلق النار أثناء حصة العلوم. وألقت الشرطة القبض على المسلح في قاعة الدراسة.

وقالت الشرطة في بيان إن المدرس المصاب هو جيسون سيمان (29 عاما). ولم تذكر الشرطة اسم الطالبة وقالت إنها في حالة حرجة في مستشفى في انديانابوليس.

وقالت كريستي والدة سيمان على فيسبوك إنه أصيب بالرصاص في بطنه وفخذه وساعده وإن حالته طيبة بعد إجراء جراحة له.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة