عاجل

عاجل

لعدم وجود تذاكر.. الركوب "مجانا" في مترو كراكاس

تقرأ الآن:

لعدم وجود تذاكر.. الركوب "مجانا" في مترو كراكاس

لعدم وجود تذاكر.. الركوب "مجانا" في مترو كراكاس
حجم النص Aa Aa

كراكاس (رويترز) - في وقت سابق من هذا الشهر تلقى المراقبون في 53 محطة بشبكة مترو العاصمة الفنزويلية كراكاس أمرا غير مسبوق. يقول الأمر "بمجرد نفاد التذاكر بحوزتكم افتحوا البوابات واتركوا الرواد يركبون بالمجان".

وقال موظفون سابقون وحاليون في شركة مترو دي كراكاس سي إيه المملوكة للدولة والتي تدير شبكة المترو إن المواد الخام اللازمة لطباعة التذاكر يتم استيرادها شأنها شأن غالبية المواد الأخرى التي تستخدمها الشركة.

وقال مصدر إن الحكومة لم تعط الشركة عملة صعبة للاستيراد منذ ما يزيد على عام في إشارة على مدى تأثير القيود الشديدة على التداول لحماية الاحتياطي المتضائل من العملة الأجنبية جراء الأزمة الاقتصادية على الحياة اليومية.

والآن أصبحت الماكينات التي كانت من قبل تبيع التذاكر تظهر عبارة "خارج الخدمة" ويتمكن رواد المترو من المرور عبرها مجانا رغم شكواهم من تأخر القطارات وتعطل المصاعد في شبكة مترو كانت نموذجا يضرب به المثل في أمريكا اللاتينية.

ويستخدم نحو 2 مليون راكب شبكة مترو كراكاس يوميا.

وقال مصدر طلب عدم الكشف عن هويته لكي لا يُنكل به "الناس تستخدم القطارات مجانا لأنه ليس هناك مواد لطباعة التذاكر".

ولم ترد وزارة الإعلام أو مترو دي كراكاس على طلبات للتعقيب. ونسبت وسائل إعلام محلية إلى رئيس المترو سيزار فيجا قوله في وقت سابق من الشهر إن الماكينات باتت مفتوحة مجانا نظرا لأنه يتم حصر عدد المستخدمين في كل محطة لتحديد أي من المحطات يجب زيادة طاقم العاملين بها.

وقالت فتاة تدعى يورلي كوريا (22 عاما) تعيش في منطقة بيتير العشوائية في شرق كراكاس وتستقل مترو الأنفاق يوميا للذهاب إلى عملها في ضاحية تشاكاو الراقية "يجب على الأقل أن يرفعوا ثمن التذاكر ليوفروا تكاليف الصيانة... في ساعة الذروة في السابعة والثامنة صباحا وبعد الظهر يكون الأمر كارثيا".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة