عاجل

عاجل

مصحح-جزر كايمان ترفض دعاوى في قضية احتيال ضخمة بالشرق الأوسط

تقرأ الآن:

مصحح-جزر كايمان ترفض دعاوى في قضية احتيال ضخمة بالشرق الأوسط

حجم النص Aa Aa

(لتصحيح الفقرة الأولى إلى “رفعتها شركات في كايمان تابعة لرجل أعمال كويتي المولد” بدلا من “رفعها رجل أعمال كويتي المولد”. وتصحيح الفقرة الرابعة إلى “شركة سعد للاستثمار وشركات أخرى” بدلا من “الصانع”)

من توم آرنولد

دبي (رويترز) – رفضت محكمة في جزر كايمان دعوى قدمتها عائلة سعودية ودعوى مضادة رفعتها شركات في كايمان تابعة لرجل أعمال كويتي المولد وقضت بأن الطرفين احتالا على عشرات البنوك في نحو 126 مليار دولار على مدى أكثر من 20 سنة.

ويأتي الحكم في أعقاب نزاع مستمر منذ عشر سنوات أمام المحاكم الدولية بين عائلة القصيبي ومعن الصانع، إذ يتهم كل طرف الآخر بالمسؤولية عن انهيار إمبراطورية أعماله.

وتعثرت مجموعة أحمد حمد القصيبي وإخوانه ومجموعة سعد التي يملكها الصانع عن سداد ديونهما في إطار أكبر أزمة اقتصادية سعودية عام 2009 وسط الأزمة المالية العالمية، وأصبحت المجموعتان مدينتين بمليارات الدولارات لبنوك دولية وإقليمية ومقرضين آخرين.

واطلعت رويترز على نسخة من الحكم الصادر يوم الخميس وجاء فيه أن أنتوني سميلي كبير القضاة في جزر كايمان رفض دعوى قيمتها أربعة مليارات دولار رفعتها مجموعة أحمد حمد القصيبي وإخوانه ضد شركة سعد للاستثمار وشركات أخرى لاتهامها بالاحتيال فيما يتعلق بوحدة تابعة للمجموعة. وقال كبير القضاة إن المجموعة كانت على علم باحتيال الصانع وسمحت به. كما رفض سميلي دعوى مضادة مقدمة من الصانع وقيمتها 5.9 مليار دولار.

وقالت مجموعة القصيبي في بيان إنها تدرس خياراتها القانونية مضيفة أن من حقها الطعن على الحكم لكن من غير المرجح النظر في أي طعن قبل عام 2019.

ولم يرد ممثلون عن الصانع ومجموعة سعد على طلب تعليق.

وعُين الصانع، الذي تزوج امرأة من عائلة القصيبي عام 1980، مديرا للمؤسسة المصرفية في 1981.

وانهارت المؤسسة بين عامي 1981 و2009، وجاء في الحكم أن بياناتها المالية “قلصت كثيرا وعن عمد” من حجم اقتراضها وحجم ديون مجموعة القصيبي لدى البنوك.

وأضاف الحكم أنه تم استغلال المؤسسة المصرفية بالاشتراك مع شركات مالية أخرى مملوكة لعائلات لارتكاب “أحد أكبر مخططات الاحتيال في التاريخ”.

وأشار الحكم إلى أن المؤسسة حصلت قبل انهيارها على 126 مليار دولار عن طريق الاقتراض من 118 بنكا على الأقل على مستوى العالم بغرض الاحتيال مضيفا أن مجموعة القصيبي متواطئة في الاحتيال مع الصانع.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة