عاجل

عاجل

إيران: ندعم جهود موسكو في سبيل سيطرة دمشق على جنوب سوريا

تقرأ الآن:

إيران: ندعم جهود موسكو في سبيل سيطرة دمشق على جنوب سوريا

إيران: ندعم جهود موسكو في سبيل سيطرة دمشق على جنوب سوريا
حجم النص Aa Aa

لندن (رويترز) - نقلت صحيفة عن مسؤول أمني إيراني بارز قوله يوم السبت إن إيران تدعم مسعى تقوده روسيا لفرض سيطرة الحكومة السورية على جنوب سوريا وسط تقارير تفيد بأن دمشق تعد لهجوم عسكري كبير في المنطقة.

وقالت روسيا الأسبوع الماضي إن قوات الجيش السوري فقط هي التي يجب أن تكون موجودة على الحدود الجنوبية للبلاد مع الأردن وإسرائيل.

والقوات الحكومية السورية في أقوى موقف لها منذ الشهور الأولى للحرب التي اندلعت قبل أكثر من سبع سنوات وطردت مقاتلي المعارضة من كل الأراضي قرب العاصمة دمشق هذا العام.

وتفيد تقارير منذ أسابيع بأن هدف الحكومة المقبل سيكون منطقة الجنوب وهي إحدى منطقتين كبيرتين متبقيتين تحت سيطرة المقاتلين الذين يسعون للإطاحة بالرئيس بشار الأسد.

وتقول واشنطن إن أي هجوم في المنطقة سينتهك وقفا لإطلاق النار في هذا الجزء من سوريا توسطت فيه مع موسكو وحذرت من أنها ستتخذ "إجراءات صارمة" للرد.

ويسيطر مقاتلو المعارضة على مساحات في جنوب غرب سوريا بمحاذاة مرتفعات الجولان التي تحتلها إسرائيل فيما تسيطر قوات الجيش السوري وفصائل مسلحة موالية لها ومدعومة من إيران على مناطق بالقرب منها.

ونقلت صحيفة شرق الإيرانية عن علي شمخاني سكرتير المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني قوله يوم السبت "ندعم بشدة الجهود الروسية لطرد الإرهابيين من منطقة الحدود السورية الأردنية وجعل المنطقة تحت سيطرة الجيش السوري".

وكرر أيضا نفي إيران وجود مستشارين عسكريين لها في هذه المنطقة. وتقول إسرائيل إن إيرانيين يعملون في المنطقة قرب حدودها ودعت موسكو إلى إبقاء القوات الإيرانية وحلفائها بعيدا عن الحدود.

وقال شمخاني للصحيفة "قلنا من قبل إنه ليس هناك وجود لمستشارين عسكريين إيرانيين في جنوب سوريا ولم نشارك في عمليات في الآونة الأخيرة".

وتناقش وزير الدفاع الروسي سيرجي شويجو مع نظيره الإسرائيلي أفيجدور ليبرمان يوم الخميس في موسكو بشأن ما يعرف بمنطقة خفض التصعيد في جنوب سوريا حيث يطبق وقف لإطلاق النار برعاية الولايات المتحدة وروسيا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة