عاجل

عاجل

منافع محدودة لعقارين تطورهما روش لعلاج سرطان الرئة والثدي

تقرأ الآن:

منافع محدودة لعقارين تطورهما روش لعلاج سرطان الرئة والثدي

منافع محدودة لعقارين تطورهما روش لعلاج سرطان الرئة والثدي
حجم النص Aa Aa

شيكاجو (رويترز) - أوضحت تجارب سريرية أن اثنين من أدوية الأورام تطورهما شركة روش للأدوية لم ينجحا بصورة كبيرة في وقف تأخر حالات سرطان الرئة والثدي وهو ما يمثل خيبة أمل لشركة الأدوية السويسرية العملاقة.

وأظهرت دراسة عن المراحل المتأخرة من المرض أن استخدام العلاج المناعي (تيسنتريك) الذي تنتجه روش إلى جانب أدوية السرطان العادية يمدد بنحو ثلاثة أسابيع فقط متوسط الفترة التي يعيشها مرضى سرطان الخلايا الحرشفية في الرئة قبل أن تتأخر حالتهم.

في الوقت نفسه قالت روش إنها ألغت خططا لتطوير عقارها التجريبي (تيسليسيب) بعد أن أظهرت بيانات إن إضافته إلى علاج هرموني يمدد إلى شهرين فقط الفترة التي تعيشها مريضات حالات سرطان الثدي المتقدمة قبل تدهور حالتهن. كما عانت المريضات اللائي استخدمن العقار من آثار جانبية خطيرة.

وقال الدكتور جوزيه بازيلجا الذي قاد فريق البحث وهو من مركز ميموريال سلوان كيترينج للسرطان في نيويورك إن منافع العقار تيسليسيب "كانت أكثر تواضعا مما كنا نأمل وهناك خطر من آثار جانبية كبيرة".

وذكرت روش في بيان أن النتائج مخيبة للآمال وأضافت "لن نسعى للحصول على موافقة إدارة الأدوية والعقاقير الأمريكية على تيسليسيب بناء على البيانات المقدمة من الجمعية الأمريكية لعلم الأورام السريري".

وقالت الشركة إنها لا تعتزم تجربة العقار في أنواع سرطان أخرى.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة