عاجل

عاجل

كوانتاس ستلبي طلب الصين بشأن الإشارة لتايوان على موقعها الإلكتروني

تقرأ الآن:

كوانتاس ستلبي طلب الصين بشأن الإشارة لتايوان على موقعها الإلكتروني

كوانتاس ستلبي طلب الصين بشأن الإشارة لتايوان على موقعها الإلكتروني
حجم النص Aa Aa

سيدني (رويترز) - قالت شركة كوانتاس الاسترالية للطيران يوم الاثنين إنها تعتزم تعديل موقعها الإلكتروني بحيث يشير إلى تايوان على أنها منطقة صينية وليست دولة مستقلة، لكنها تحتاج مزيدا من الوقت لتلبية طلب الصين بهذا الشأن.

وفي أبريل نيسان أمهلت هيئة الطيران المدني الصينية 36 شركة طيران حتى يوم 25 مايو أيار، لإلغاء الإشارة إلى تايوان وهونج كونج ومكاو باعتبارها مستقلة عن الصين من على مواقعها الإلكترونية أو مواد أخرى، وهي خطوة وصفها البيت الأبيض بأنها "هراء استبدادي".

وتعتبر الصين تايوان المتمتعة بحكم ذاتي منطقة صينية، وأصبح الأمر من أكثر المواضيع حساسية في الصين كما أنه نقطة صراع عسكري محتملة. أما هونج كونج ومكاو فمستعمرتان أوروبيتان سابقتان وهما الآن جزء من الصين لكن إدارتهما مستقلة إلى حد كبير.

وطلبت كوانتاس وبعض الشركات الأخرى حينها تمديد المهلة ليتخذوا القرار بشأن كيفية الرد.

وقال آلان جويس الرئيس التنفيذي لكوانتاس خلال الاجتماع السنوي للاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) يوم الاثنين إن شركته تعتزم الإذعان لطلب الصين، لكنها بحاجة لمزيد من الوقت.

وأضاف مخاطبا الصحفيين على هامش الاجتماع "ننوي تنفيذ المطالب. يستغرق الأمر وقتا فقط لتحقيقه".

وقالت أليسون وبستر الرئيسة التنفيذية للوحدة الدولية في كوانتاس إن قرار الشركة لم يتأثر بشراكتها مع الخطوط الجوية الصينية الشرقية.

وأضافت أن كوانتاس تحتاج فقط مزيدا من الوقت لتنفيذ التعديلات لأن "أمامنا بعض التعقيدات التي نحتاج للتعامل معها... الأمر لا يتعلق بتعديل لكوانتاس للطيران فحسب وإنما بتعديل مجموعة كوانتاس".

وقامت إير كندا ولوفتهانزا والخطوط الجوية البريطانية (بريتش إيروايز)، ضمن شركات طيران أخرى، بالتعديلات على مواقعها الإلكترونية بعد طلب الصين. وقالت بكين يوم 25 مايو أيار إن 18 شركة طيران عدلت مواقعها الإلكترونية.

أما أمريكان إيرلاينز فلم تجر التعديلات على موقعها الإلكتروني، قائلة إنها تتبع توجه الحكومة الأمريكية.

وقال دوج باركر الرئيس التنفيذي للشركة، في سيدني، "تلقينا الإشعار لكن الولايات المتحدة ردت حينها ونحن نتبع توجه الحكومة الأمريكية".

وأضاف "الأمر الآن بين حكومتنا وحكومتهم".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة