عاجل

عاجل

مولر: مانافورت حاول التأثير على شهود محتملين في قضية التواطؤ مع روسيا

تقرأ الآن:

مولر: مانافورت حاول التأثير على شهود محتملين في قضية التواطؤ مع روسيا

حجم النص Aa Aa

واشنطن (رويترز) - ذكر المحقق الأمريكي الخاص روبرت مولر أن بول مانافورت مدير حملة الرئيس دونالد ترامب الانتخابية السابق حاول التأثير على شهود محتملين في قضية التواطؤ المحتمل بين الحملة وروسيا.

وطلب مولر من قاضية في المحكمة الجزئية الأمريكية لمقاطعة كولومبيا إلغاء أو إعادة النظر في أمر بإطلاق سراح مانافورت قبيل محاكمته.

وأطلق سراح مانافورت من السجن لكنه وضع رهن الحبس في المنزل بعد استدعائه في أكتوبر تشرين الأول.

ووجه مولر لمانافورت اتهامات أمام محاكم اتحادية في فرجينيا والعاصمة واشنطن وتشمل غسل الأموال والاحتيال المصرفي والضريبي. وينفي مانافورت الاتهامات المنسوبة إليه.

وقال محقق في مكتب التحقيقات الاتحادي يدعى بروك دومين في مذكرة ملحقة بالوثيقة التي قدمها مولر للمحكمة يوم الاثنين إن مانافورت حاول في فبراير شباط الاتصال وإرسال رسالة نصية ورسائل مشفرة لاثنين من أعضاء "مجموعة هابسبرج" وهي شركة كان يعمل معها لدعم مصالح أوكرانيا.

وأضاف دومين أن مكتب التحقيقات الاتحادي لديه وثائق وبيانات من هذين الشخصين بالإضافة إلى تسجيلات هاتفية ووثائق جرى الحصول عليها من خلال البحث في حساب مانافورت على خدمة آيكلاود وتظهر أنه حاول الاتصال بهما بعد إطلاق سراحه بكفالة.

وكتب دومين يقول إن الاتصالات كانت "مسعى للتأثير على شهادتيهما وإخفاء أدلة. التحقيق في هذا الأمر مستمر".

ومانافورت هو أبرز مسؤولي حملة ترامب الذين يوجه إليهم اتهامات وإن كانت لا علاقة لها بأنشطة الحملة.

وحث مولر القاضية إيمي بيرمان جاكسون على تحديد موعد بسرعة لجلسة النظر في تغيير قواعد إطلاق سراح مانافورت مما قد يؤدي إلى إيداعه السجن.

وينفي ترامب التواطؤ مع روسيا ويصف التحقيق الذي يجريه مولر بأنه حملة ترصد ظالمة.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة