عاجل

عاجل

وزير: تركيا مستعدة لتصعيد هجماتها على المسلحين بشمال العراق

تقرأ الآن:

وزير: تركيا مستعدة لتصعيد هجماتها على المسلحين بشمال العراق

حجم النص Aa Aa

اسطنبول (رويترز) – أشارت تركيا يوم الأربعاء إلى أنها تستعد لتصعيد هجماتها على معسكرات المسلحين الأكراد في جبال شمال العراق وذلك بعدما قال الجيش التركي إنه تمكن من “تحييد” ستة مقاتلين على الأقل في ضربات جوية.

وعادة ما تنفذ تركيا ضربات جوية ضد أهداف لحزب العمال الكردستاني بشمال العراق حيث يتمركز الحزب في جبال قنديل كما هددت أيضا بتنفيذ عمليات عسكرية في منطقة سنجار بشمال العراق.

وقال وزير الداخلية التركي سليمان صويلو لتلفزيون (إن.تي.في) “جبال قنديل ليست هدفا بعيدا. تركيا التي تنظر إلى جبال قنديل من بعيد باتت من الماضي”. وأضاف أن القوات التركية تستعد على بعد نحو 27 كيلومترا من الحدود بشمال العراق.

وقال صويلو أيضا إن تنفيذ عملية ضد المعسكرات في جبال قنديل لا علاقة له بالانتخابات المقررة في تركيا هذا الشهر.

وتجري تركيا انتخابات برلمانية ورئاسية في 24 من يونيو حزيران.

وأكد الرئيس التركي رجب طيب إردوغان في خطابات أدلى بها في الآونة الأخيرة على ضرورة قتال المسلحين الأكراد في سوريا والعراق.

وقال إردوغان يوم الثلاثاء مشيرا إلى عملية للجيش التركي لطرد مقاتلين أكراد من جزء من شمال سوريا “حيدنا 4500 إرهابي في عفرين. لقد فروا”.

وأضاف خلال تجمع انتخابي “قنديل هي التالية وسنجار بعدها. سنواجه كل من يهدد ويزعج بلادي”.

ويشن حزب العمال الكردستاني، الذي تعتبره الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي وتركيا منظمة إرهابية، تمردا منذ ثلاثة عقود في جنوب شرق تركيا الذي تقطنه أغلبية كردية مما أسفر عن مقتل نحو 40 ألف شخص.

وقال الجيش التركي على تويتر إن ضربة جوية نفذتها طائراته الحربية “حيدت” ستة مسلحين على الأقل من حزب العمال الكردستاني في شمال العراق.

وأضاف الجيش أن الضربة الجوية التي نفذت أمس استهدفت مناطق هاكورك وجارا ومتينا والزاب وقنديل وأفاسين بشمال العراق ودمرت 16 هدفا.

وكثيرا ما يستخدم المسؤولون الأتراك تعبير “تحييد” في تصريحات عن هجمات على مسلحين دون ذكر تفاصيل. ويُفهم ذلك بشكل عام على أنهم قُتلوا أو اعتقلوا أو أصيبوا.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة