عاجل

عاجل

آمال المصريين في المونديال ملقاة على كتف محمد صلاح المصاب

تقرأ الآن:

آمال المصريين في المونديال ملقاة على كتف محمد صلاح المصاب

 آمال المصريين في المونديال ملقاة على كتف محمد صلاح المصاب
حجم النص Aa Aa

يحمل النجم محمد صلاح على عاتقه آمال المصريين في تحقيق نتيجة مشرفة في مونديال روسيا لكرة القدم، حيث تلعب مصر أولى مبارياتها يوم الجمعة ضد اليوروغواي، ولكن اللاعب البالغ من العمر 25 سنة أصيب على مستوى كتفه الأيمن خلال المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، والتي جرت الشهر الماضي عندما جمعت حامل اللقب ريال مدريد الإسباني بنادي ليفربول الإنجليزي، الذي دفع لصلاح حوالي 50 مليون جنيه إسترليني الصيف الماضي.

للمزيد على يورونيوز:

كوبر: صلاح سيشارك في مبارة الأوروغواي بنسبة 100%

مونديال 2018: مشجعو المنتخب المصري في موسكو بعد غياب دام 28 عاما

شاهد: حماس مشعجي السعودية قبل المباراة من قلب موسكو

وكان صلاح علا نجمه في ليفربول بعد أن سجل 32 هدفا لناديه خلال 36 مباراة في الدوري الإنجليزي، وقد أكسبه آداؤه الرائع محبين ومشجعين من مختلف أنحاء العالم، كما أن ما يفعله صلاح بمجرد التسجيل له أيضا أهمية، فما إن يحتفل صلاح بالتسجيل مع رفاقه على الميدان، حتى يقوم بسجدة، وأصبح سلوكه الفريد يقلده حتى الأطفال من محبيه، وأصبح النجم أيقونة في العالم العربي.

وفي إنجلترا حيث يتنامى الشعور بالعداء للمسلمين، وحيث لم يكن رائجا احتضان مشجعي كرة القدم للتنوع، نجد أن محمد صلاح أصبح بطلا له شعبيته، وأصبح مشجعو ليفربول الذين جلب لهم صلاح الفرحة يرددون أغنيتهم الشهيرة التي تمجد نجم فريقهم وهي: "إذا كان جيدا بما يكفي، فهو كذلك بالنسبة إلي، وإذا سجل أهدافا أخرى فسأكون مسلما أيضا".

وفي أغان أخرى يوصف صلاح بالملك المصري، ويقول عدد من أفراد الجالية المسلمة في مدينة ليفربول، إن مكانة صلاح كان لها تأثير، تجاوز حدود ملاعب كرة القدم.