عاجل

عاجل

هدف هوندا يمنح اليابان تعادلا مستحقا 2-2 مع السنغال

تقرأ الآن:

هدف هوندا يمنح اليابان تعادلا مستحقا 2-2 مع السنغال

حجم النص Aa Aa

من شريفاثسا سيردهار

إيكاترينبرج (روسيا) (رويترز) - شارك كيسوكي هوندا كبديل ليمنح اليابان التعادل 2-2 مع السنغال ليحافظ الفريقان على صدارة المجموعة الثامنة في كأس العالم لكرة القدم بعد مباراة مثيرة باستاد إيكاترينبرج ارينا يوم الأحد.

وشارك المخضرم هوندا البالغ عمره 32 عاما، والذي أصبح أول ياباني يهز الشباك في ثلاث نسخ لكأس العالم، بدلا من شينجي كاجاوا في الشوط الثاني والمنتخب متأخر 2-1 وأدرك التعادل قبل 12 دقيقة من النهاية بعد خطأ ساذج من خادم ندياي حارس السنغال.

وبدا أن السنغال ستنتزع الفوز عندما سدد موسى فاجي كرة قوية في سقف المرمى في الدقيقة 71 ليجعل النتيجة 2-1 بعدما ألغى تاكاشي اينوي تقدم ساديو ماني للسنغال في الشوط الأول.

لكن هوندا ضمن تحقيق اليابان لتعادل مستحق.

ويدخل المنتخبان المباراة الأخيرة ورصيد كل منهما أربع نقاط، بعد الفوز على بولندا وكولومبيا في المباراة الأولى، في صدارة المجموعة إذ يتساويان في فارق الأهداف والأهداف المسجلة.

* دفاع قوي

وبدأت السنغال المباراة بقوة ومنع دفاعها القوي أي خطورة لهجوم اليابان مما سمح لها بالهجوم بعدد أكبر من اللاعبين.

وتقدم الفريق الافريقي في الدقيقة 11 لكنه كان بضربة حظ.

وسدد يوسف سابالي كرة قوية بعد إبعاد سيء من دفاع اليابان ورغم أن الحارس ايجي كاواشيما نجح في التصدي لها بقبضته لكنها اصطدمت بركبة ماني لتسكن الشباك.

وكاد المهاجم اسماعيل سار، الذي أقلق دفاع اليابان منذ البداية بسرعته وقوته في الناحية اليمنى، أن يضاعف من تقدم السنغال في الدقيقة 21 لكن تسديدته المباشرة ذهبت إلى يد الحارس كاواشيما من مدى قريب.

واستعادت اليابان هدوءها وردت بهدف رائع من التسديدة الوحيدة لها على المرمى في الشوط الأول لتدرك التعادل 1-1.

وسيطر يوتو ناجاتومو على تمريرة طويلة قبل أن يمررها إلى اينوي الذي سددها في مرمى ندياي.

وتراجع أداء السنغال في نهاية الشوط الأول واستمر ذلك في بداية الشوط الثاني مع لجوئها لتسديدات بعيدة المدى على مرمى اليابان.

وكادت السنغال أن تدفع ثمن منح اليابان فرصة العودة عندما فشل يويا اوساكو في الوصول إلى تمريرة عرضية داخل منطقة الجزاء بعد مرور ساعة من اللعب ثم سدد اينوي في العارضة.

وبدا أن فاجي أنهى آمال اليابان عندما حول تمريرة سابالي العرضية المنخفضة في سقف المرمى لتبدأ احتفالات جماهير السنغال.

لكن الفريق الآسيوي لم يستسلم وعاد عبر هوندا الذي وضع الكرة داخل المرمى الخالي من الحارس ندياي الذي كان بعيدا عن مرماه بعدما فشل في إبعاد تمريرة عرضية.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة