عاجل

عاجل

متدين يهودي "حريدي" يحول رحلة جوية إلى كابوس لرفضه الجلوس بجانب امرأة

تقرأ الآن:

متدين يهودي "حريدي" يحول رحلة جوية إلى كابوس لرفضه الجلوس بجانب امرأة

متدين يهودي "حريدي" يحول رحلة جوية إلى كابوس لرفضه الجلوس بجانب امرأة
حجم النص Aa Aa

في مشهد مثير للاستغراب، رفض أربعة رجال دين يهود من الحريديم الجلوس إلى جانب نساء، عندما استقلوا طائرة من نيويورك إلى إسرائيل، ما تسبب في تأخير الرحلة لأكثر من ساعة، إلى أن تم تغيير مكان جلوس النساء المسافرات، لأجل الحريديم بحسب صحيفة هآرتس ووسائل إعلام إخبارية عبرية.

للمزيد على يورونيوز:

حزب للنساء من الحريديم في اسرائيل

آلاف اليهود المتشددين يتجمعون لوداع أويرباخ أحد أكبر معارضي التجنيد

يهود أوربا ينتقدون اقتراح أيسلندي بتجريم ختان الصبيان

وقد أعربت شركة الطيران الإسرائيلية "العال" بحسب المسافرين، استنادا إلى المصدر ذاته، عن تفاجئها وامتعاضها من سلوك رجال الدين الحريديم، الذين انغمسوا وفق أحد المسافرين في مسائل الممارسات الدينية والمعتقدات الشخصية، على حساب الحريات الشخصية والنظام العام، معلقا بالقول إنه فيما كان ذلك النقاش مستمرا فإن 12 طائرة أخرى تجاوزت الطائرة الإسرائيلية، التي أقلعت متأخرة بساعة وربع.

وطرح المسافر تساؤلات تتعلق بالوقائع التي تعرض لها المسافرون، من قبيل إذا كانت هناك سياسة رسمية للتعامل مع مثل هذه المسائل؟ وإذا كان الأمر كذلك فما هي؟ وهل أنه بإمكان أي مسافر طلب تغيير مقعده بناء على معتقداته الشخصية، أم أن ذلك يعد امتيازا يحفظ فقط لشريحة معينة من المسافرين؟

من جانبها ردت شركة الطيران على كلام المسافر بتقديم الاعتذار، موضحة أن أي تمييز بين المسافرين هو ممنوع، وأنها تحاول الاستجابة لتلبية رغبات جمهور عريض من المسافرين بكل ما يحتاجونه من خدمات، وإنها تصرفت على ذلك النحو عندما استجابت لطلب الحريديم، بهدف الإقلاع وإيصال المسافرين إلى مقصدهم في إسرائيل وفق التوقيت المبرمج.