عاجل

عاجل

إسبانيا تنتزع تعادلا صعبا أمام المغرب وتتصدر المجموعة الثانية

تقرأ الآن:

إسبانيا تنتزع تعادلا صعبا أمام المغرب وتتصدر المجموعة الثانية

إسبانيا تنتزع تعادلا صعبا أمام المغرب وتتصدر المجموعة الثانية
حجم النص Aa Aa

من ستيف كيتينج

كالينينجراد (روسيا) (رويترز) - كان منتخب المغرب في طريقه لتحقيق انتصار معنوي بهدفين لهدف لكن نظيره الإسباني تمكن من إحراز هدف ليتعادل 2-2 بعد اللجوء لتقنية حكم الفيديو المساعد يوم الاثنين في ختام منافسات الدور الأول بالمجموعةالثانية لنهائيات كأس العالم لكرة القدم بكالينينجراد بروسيا.

ومنح خالد بوطيب مهاجم المغرب الفريق القادم من شمال أفريقيا تقدما مبكرا لكن ايسكو تعادل بعد أن سدد في سقف الشباك المغربية عقب تهيئة من أندريس إنيستا.

وسجل المغرب، الذي ودع البطولة بالفعل، ثانية في الدقيقة 81 بضربة رأس من البديل يوسف النصيري بدت أنها ستدفع إسبانيا نحو أول هزيمة لها منذ بطولة أوروبا 2016.

لكن البديل إياجو أسباس تعادل في الوقت بدل الضائع عقب مشاورات الحكم مع حكم الفيديو المساعد وهو ما وضع إسبانيا في صدارة المجموعة على حساب البرتغال التي تعادلت 1-1 مع إيران.

وتصدر منتخب إسبانيا المجموعة الثانية برصيد خمس نقاط متقدما بفارق الأهداف المسجلة عن البرتغال بينما احتل المنتخب الإيراني المركز الثالث برصيد أربع نقاط فيما تذيل المغرب الترتيب برصيد نقطة واحدة.

وستلتقي إسبانيا في دور الستة عشر أمام روسيا ثاني المجموعة الأولى بينما تلعب البرتغال مع أوروجواي متصدر المجموعة.

وخاض منتخب إسبانيا المباراة ضاغطا بحثا عن إحراز هدف مبكر وحاول إيسكو أن يهز الشباك بعد مرور أربع دقائق لكن الحارس المغربي تدخل بنجاح.

وارتكب القائد سيرجيو راموس خطأ بعد تمريرة من زميله أندريس إنيستا واستغله المهاجم خالد بوطيب في الدقيقة 14 ليقود هجمة مرتدة سريعة وينفرد بالمرمى ويفتتح التسجيل للمغرب بعد أن وضع الكرة بين ساقي الحارس ديفيد دي خيا.

وأدرك منتخب إسبانيا التعادل بعدها بخمس دقائق بعد تبادل سريع للكرة ليمررها إنيستا الى داخل منطقة الجزاء لإيسكو الذي سدد الكرة في الشباك مباشرة.

وتصدى حارس المغرب بعدها لضربة رأس من المدافع بيكي في الدقيقة 23.

وكان بإمكان بوطيب إضافة الهدف الثاني بعد تنفيذ رمية تماس سريعة من وسط الملعب لينفرد بدي خيا حارس إسبانيا لكنه سدد في جسده بعد أن أغلق عليه الأخير زاوية التسديد.

وقاتل المغرب وتركز لعبه في وسط الملعب حتى الدقيقة 43 بعد أن تقدم المهاجم حكيم زياش وسدد بقوة لتمر الكرة من فوق العارضة قبل أن يهدر ايسكو فرصة إحراز الهدف الثاني في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع للشوط الأول.

وتحسن أداء أسود الاطلس في الشوط الثاني ولحق الحارس الإسباني بالكرة قبل القائد مبارك بوصوفة بعد مرور خمس دقائق قبل أن يسدد نور الدين أمرابط في الدقيقة 55 من خارج منطقة الجزاء في العارضة.

ورد منتخب إسبانيا في الدقيقة 62 بعد ركلة ركنية قابلها إيسكو بضربة رأس بدت في طريقها نحو الشباك لكن المدافع مروان سايس أبعدها برأسه الى ركنية شكلت بعض الخطورة بعد ضربة رأس من بيكي مرت بمحاذاة القائم الأيمن.

واستمر ضغط المغرب ليمنح البديل النصيري هدف التقدم لبلاده في الدقيقة 81 بضربة رأس قوية إثر ركنية من البديل فيصل فجر من الجهة اليمنى لتنطلق فرحة كبرى لانصار المنتخب المغرب.

ولجأ الحكم لتقنية حكم الفيديو المساعد لاحتساب هدف التعادل لإسبانيا الذي سجله أسباس في الوقت بدل الضائع واحتج عليه لاعبو المغرب والجهاز الفني بشدة بداعي التسلل.

وقال أسباس "كانت هناك حالة من عدم التيقن. لم نعرف اننا سننهي في قمة المجموعة حتى أبلغني بعض الزملاء.

"الشيء المهم أننا عبرنا وأنهينا في قمة المجموعة.

"الجميع شعر بالدهشة لإنهاء الفريق في قمة المجموعة عقب هذا التعادل ثم إن عليك أن تفكر في كل شيء حدث (في إشارة لإقالة المدرب يولن لوبتيجي). لكننا ركزنا فقط على العمل الجاد".

في المقابل قال فيصل فجر لاعب وسط المغرب "سنغادر كأس العالم برؤوس مرفوعة. قدمنا كل ما لدينا ودافعنا عن ألوان الفريق".

وأضاف "لم تكن الناس تعرف قدرات المنتخب المغربي قبل كأس العالم وقد قدمنا نموذجا جيدا. الناس تعرف عنا الكثير الآن".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة