عاجل

عاجل

قريبا في أوروبا.. الولايات المتحدة ترخص دواءً من "الحشيش" لعلاج الصرع

تقرأ الآن:

قريبا في أوروبا.. الولايات المتحدة ترخص دواءً من "الحشيش" لعلاج الصرع

نبتة الحشيش
حجم النص Aa Aa

علاج جديد لمرض صرع الأطفال مصنع في بريطانيا من "الحشيش"، تمت الموافقة على استخدامه في الولايات المتحدة مؤخرا، ليصبح أول دواء يعتمد في تركيبته على "الحشيش"، في الأسواق الأمريكية.

وسيتم طرح دواء إيبيديوليكس " Epidiolex" والذي تصنعه شركة GW للصناعات الدوائية خلال الخريف القادم، بعد أن وافقت عليه إدارة الغذاء والدواء الأمريكية، وهو مخصص لعلاج حالتين نادرتين من مرض الصرع، وهما متلازمة درافيت ومتلازمة لينكوس غاستو، للمرضى من عمر السنتين.

المصابون بإحدى هتين المتلازمتين معرضون للموت أكثر من متلازمات الصرع الأخرى، ولا يتجاوبون عادة مع مركبات دوائية عديدة، لكن هذا الدواء الذي يتم تناوله عن طريق الفم مع نكهة الفراولة مرتين يوميا، هو أول دواء لمتلازمة دارفيت يُعترف به في أمريكا.

ومن المفترض طرح هذا الدواء في الأسواق الأوروبية في منتصف العام المقبل، في حال وافقت عليه وكالة الأدوية الأوروبية، سيُمنع بيعه بدون وصفة طبية، بجسب ما جاء في صحيفة الغارديان.

سكوت غوتليب المدير في إدارة الدواء والغذاء قال:"هنالك إمكانية كبيرة للحصول على علاجات طبية من نبتة الحشيش، والإدارة ملتزمة بالتعامل مع الدراسات العلمية الحريصة على تطوير هذه الأدوية".

الرئيس التنفيذي لجمعية "الصرع"، ومقرها الولايات المتحدة قال إن هذا الدواء مهم لمن يتعايشون مع متلازمة درافيت ومتلازمة إينكوس غاستو، ويمكن اعتباره ابتكارا طبيا متقدما.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

ردود فعل غاضبة من آداء المنتخبات العربية في مونديال روسيا

ترامب يلتقي العاهل الأردني ويعلن إحراز تقدم كبير في الشرق الأوسط

الأمير وليام يصل إسرائيل في أول زيارة ملكية بريطانية رسمية

أما التأثيرات الجانبية لهذا الدواء فهي النعاس الدائم وارتفاع انزيمات الكبد، وهو ما قد يسبب أمراضا بالكبد والإسهال والوهن وبعض الالتهابات، أما التأثير الجانبي الأسوأ من بين كل ما سبق فهو إمكانية حدوث ميل للانتحار.

وكانت السلطات البريطانية قد بدأت استطلاعا حول استخدامات الحشيش الطبية، بعد ضغوط كبيرة من قبل عائلتين يعاني طفليهما من مرض الصرع، وكانا يشعرا بالتحسن باستخدام الزيت المستخرج من مادة الحشيش.

جستين غوفر مدير الشركة المصنعة أكد ان الوصفة الدوائية لهذا العلاج قد أظهرت تحسنا على حالات التجارب، وقال:"لا توجد آلية لتنظيم استخدام الزيوت المستخرجة من الحشيش، ولا توجد دراسة حول نوعيتها أو معلومات حول الجرعات الممكن تعاطيها".

يذكر أن هنالك أكثر من 50 طفلا في بريطانيا تم علاجهم بواسطة هذا الدواء من ضمن حوالي 1500 حالة في العالم، وحوالي 30 ألف شخص يعانون من متلازمة لينكوس وحوالي 6000 يعانون من متلازمة درافيت في الولايات المتحدة، وهي نفس الأرقام تقريبا في أوروبا، وتعهد غوفر بتوفير العلاجات لهم جميعا.