عاجل

عاجل

الهجرة والمناخ وقضايا إنسانية على جدول لقاء ماكرون والبابا فرنسيس

تقرأ الآن:

الهجرة والمناخ وقضايا إنسانية على جدول لقاء ماكرون والبابا فرنسيس

الرئيس الفرنسي ماكرون والبابا فرانسيس
© Copyright :
رويترز - Alessandra Tarantino
حجم النص Aa Aa

التقى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الثلاثاء بالبابا فرنسيس، في زيارة للفاتيكان بصحبة زوجته بريجيت، في ظل توتر العلاقات مع إيطاليا بعد وصول حكومة شعوبية إلى الحكم، وطريقة تعاطيها مع أزمة اللاجئين.

وناقش ماكرون والبابا قضايا المناخ والعلمانية، وتحدثا حول أزمة ميانمار، وبعض الدول الافريقية ومساعدات التنمية ومشكلة المسيحيين في الشرق الأوسط، كما تطرقا إلى قضايا اللاجئين، حيث كان البابا قد دعا إلى استقبال موجة المهاجرين الوافدين الى أوروبا واسكانهم ودمجهم في المجتمع، بحدود قدرات كل بلد.

واعتُبر هذا الاجتماع فرصة لتمرير رسائل الى السلطات الجديدة في إيطاليا، والتي أعلنت الحرب على المنظمات غير الحكومية التي تنشر سفنا قبالة السواحل الليبية، ولم يتم الحديث عن إمكانية حدوث لقاء بين ماكرون ورئيس الوزراء الإيطالي جوسيبي كونتي، أو مع أعضاء الحكومة الإيطالية.

المزيد من الأخبار على يورونيوز:

ترامب يلتقي العاهل الأردني ويعلن إحراز تقدم كبير في الشرق الأوسط

الأسد: رواية الكيميائي مغلوطة.. ولن نسمح بمشاركة الغرب في إعمار سوريا

ردود فعل غاضبة من آداء المنتخبات العربية في مونديال روسيا

الجدير بالذكر أن زيارة رؤساء فرنسا للفاتيكان تعتبر تقليدا، للحصول على التبريكات بعد الفوز بالانتخابات، إلا أن زيارة ماكرون جاءت متأخرة سنة ونصف السنة، حيث زار كاتدرائية القديس جون لاتيران في روما، وهو تقليد يعود إلى القرن الخامس عشر، بين فرنسا والكنيسة.

وكان ماكرون قد صرح في خطاب طويل أمام مؤتمر أساقفة فرنسا في بداية نيسان/ابريل المنصرم، أنه يريد "اصلاح العلاقة" بين الكنيسة الكاثوليكية والجمهورية الفرنسية، "المتوترة"" خصوصا منذ السماح بزواج مثليي الجنس في العام 2013.