عاجل

عاجل

تقنية حَكَم الفيديو جعلت نسبة صحة قرارات التحكيم تصل إلى 99.3 بالمئة

تقرأ الآن:

تقنية حَكَم الفيديو جعلت نسبة صحة قرارات التحكيم تصل إلى 99.3 بالمئة

غرفة مشروع حكم الفيديو الخاصة بالفيفا - رويترز
حجم النص Aa Aa

احتفل مسؤولو التحكيم في الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) بما وصفوها بأنها كأس عالم خالية من الفضائح يوم الجمعة قائلين إن نظام حكم الفيديو المساعد "فار" ساهم في تحقيق نسبة صحة تبلغ 99.3 بالمئة في دور المجموعات.

وقال ماسيمو بوساكا المسؤول عن التحكيم في الفيفا "بعد 48 مباراة لم تقع فضيحة واحدة وهذا مهم للغاية".

والنهائيات الحالية في روسيا هي أول كأس عالم تستعين بنظام حكم الفيديو المساعد الذي يراقب المباراة على شاشات تلفزيونية ويتواصل مع حكم المباراة.

ويراجع القائمون على نظام حكم الفيديو قرارات التحكيم المصيرية التي يمكن أن تغير نتيجة المباراة وإذا شعروا بأن حكم المباراة اتخذ قرارا خاطئا يتواصلون معه لكي يراجع القرار على شاشة بجوار الملعب.

وقال الإيطالي بييرلويجي كولينا رئيس لجنة الحكام في الفيفا إن 95 بالمئة من القرارات التي يتخذها الحكام صحيحة وإن النسبة ارتفعت إلى 99.3 بالمئة بفضل حكم الفيديو المساعد.

وأضاف أنه جرى مراجعة 335 قرارا في مباريات دور المجموعات علاوة على 17 قرارا جرى فيها الاستعانة بحكم الفيديو المساعد.

وتسمح هذه التقنية لحكم المباراة في الحالات المثيرة للجدل، اللجوء إلى الفيديو لمشاهدة اللقطة من جديد، أو أخذ آراء حكام يتابعون اللقطة على شاشة خاصة، وبناء عليه يتخذ حكم اللقاء قراره النهائي.

ولم تسلم تقنية الفيديو هذه من انتقاد مشجعي كرة القدم في كأس العالم، بل أثارت جدلاً على نطاق واسع ورآها آخرون ظالمة، وهو ما تسبب بتوقيف مشجع مغربي أمريكي وإرغامه على مغادرة روسيا لارتدائه قميصا كتب عليه عدة عبارات، منها "عار عليك فيفا"، و"فار(تقنية حكم الفيديو) ليست لإفريقيا".

المصدر: رويترز