عاجل

عاجل

حليف لترامب يقول نهاية حكام إيران اقتربت

تقرأ الآن:

حليف لترامب يقول نهاية حكام إيران اقتربت

حجم النص Aa Aa

من جون آيريش

فيلبانت (فرنسا) (رويترز) - قال رودي جولياني حليف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب يوم السبت إن ترامب سيخنق "آيات الله المستبدين" في إيران ملمحا إلى أن تحركه صوب إعادة فرض عقوبات على طهران يهدف بشكل مباشر إلى تغيير النظام.

وكان جولياني عمدة نيويورك السابق ومحامي ترامب الشخصي يتحدث خلال مؤتمر المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية، وهو مظلة مقرها باريس تضم مجموعات من الإيرانيين المعارضين الموجودين في المنفى.

وقال جولياني "نحن الآن قادرون فعلا على أن نرى نهاية للنظام في إيران" مشيرا إلى الاحتجاجات التي خرجت في الآونة الأخيرة هناك بسبب انهيار قيمة العملة المحلية بعد أن انسحب ترامب من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015.

وقال "عندما تتوقف أعظم قوة اقتصادية عن تنفيذ أنشطة معك سوف تنهار... والعقوبات ستصبح أشد وأكبر".

وخلال المؤتمر ذاته العام الماضي، أبلغ جون بولتون أعضاء المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية بأنهم سيحكمون إيران قبل عام 2019. وكان بولتون عُين مستشارا لترامب لشؤون الأمن القومي في أبريل نيسان من العام الجاري.

وأبلغ بولتون، الذي كان وقتها يعمل لصالح معهد أمريكان إنتربرايز، شبكة فوكس نيوز في يناير كانون الثاني قائلا "هدفنا يجب أن يكون تغيير النظام في إيران".

لكن بعد أن جرى تعيينه حديثا ضمن إدارة ترامب، أبلغ أحد برامج شبكة ايه.بي.سي في مايو أيار قائلا "تلك ليست سياسة الإدارة. سياسة الإدارة هي أن تتأكد من ألا تقترب إيران أبدا من امتلاك أسلحة نووية".

وقال جولياني خلال المؤتمر "هذا الرئيس لا ينوي أن يدير ظهره للمقاتلين من أجل الحرية".

والفصيل الرئيسي في المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية هو منظمة مجاهدي خلق الإيرانية التي كانت تصنفها واشنطن وأوروبا في يوم من الأيام على أنها منظمة إرهابية.

وقالت مريم رجوي رئيس المجلس في تصريحات للصحفيين إن "تغيير النظام في إيران بات في متناول اليد أكثر من أي وقت مضى... رياح التغيير بدأت تهب".

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة