عاجل

عاجل

إيران تتهم إسرائيل بسرقة الغيوم والتسبب في الجفاف

تقرأ الآن:

إيران تتهم إسرائيل بسرقة الغيوم والتسبب في الجفاف

إيران تتهم إسرائيل بسرقة الغيوم والتسبب في الجفاف
حجم النص Aa Aa

أشار رئيس الدفاع المدني الإيراني والقيادي في الحرس الثوري الإيراني، العميد غلام رضا جلالي، إلى أنّ سبب الجفاف والنقص في مصادر المياه سببه سرقة إسرائيل للغيوم والثلج من إيران. تصريحات المسؤول الإيراني جاءت بعد أيام من تصاعد الاحتجاجات في إقليم الأهواز على مشاريع حرف المياه من الأنهار الأهوازية باتجاه المحافظات الفارسية في وسط البلاد.

وحسب وسائل إعلام إيرانية، لم يتردّد العميد جلالي في التصريح بأن أيادي الأجانب تقف خلف التغييرات المناخية والجفاف في إيران، في إشارة إلى أنّ إسرائيل تسرق الغيوم والثلوج من إيران. وأضاف العميد غلام رضا جلالي أنّ أحدث أبحاث المراكز المختصة العلمية الإيرانية تظهر أن إسرائيل وإحدى دول الجوار شكلت فرقا مشتركة للعمل على إفساد خصوبة الغيوم المتجهة إلى إيران حتى لا تمطر على البلاد، مؤكداً "فضلاً عن ذلك، نحن نواجه ظاهرة سرقة الغيوم والثلوج من قبل إسرائيل".

للمزيد:

حربٌ كلامية بين إيران وإسرائيل و"الأيدي على الزناد"

إسرائيل تستعد للرد على أي ضربة من إيران وتخشى تحول روسيا بعد الضربات الغربية على سوريا

وشدّد جلالي على أنّ القطاع الزراعي في البلاد يتعرض لهجمات بيولوجية، وأن الأعداء اعتمدوا الإرهاب البيولوجي ضد إيران، دون أن يعطي تفسيرات لما يقصده بالإرهاب البيولوجي، أو أي وثائق أو نماذج مؤكدة.

وفي نفس السياق اعتبر جلالي أن المناطق الواقعة على ارتفاع 7200 قدم في المناطق الجبلية بين أفغانستان والبحر الأبيض المتوسط مغطاة بالثلوج، باستثناء إيران، وهو الأمر الذي أثار شكوكا لدى مصالح الأرصاد الجوية الإيرانية.

ورغم أنّ إيران تعاني من موجة جفاف طويلة، إلاّ أنّ مزاعم المسؤول الإيراني غريبة نوعا ما، وسبق وأن اتهم الرئيس الإيراني السابق محمود أحمدي نجاد الدول الغربية في العام 2011 بإعداد خطط لـ "الجفاف" في إيران، وقال نجاد حينها: "اليوم تتجه بلادنا نحو الجفاف، وهو أمر غير مقصود جزئيا بسبب الصناعة والمقصود جزئيا نتيجة لتدمير العدو للسحب نحو بلادنا وهذه حرب ستقوم إيران بتجاوزها".