عاجل

عاجل

بريطانيا تطالب روسيا بتفاصيل عن هجوم سكريبال بعد تسمم رجل وامرأة

تقرأ الآن:

بريطانيا تطالب روسيا بتفاصيل عن هجوم سكريبال بعد تسمم رجل وامرأة

بريطانيا تطالب روسيا بتفاصيل عن هجوم سكريبال بعد تسمم رجل وامرأة
حجم النص Aa Aa

من هنري نيكولس

إيمزبري (انجلترا)/موسكو (رويترز) - طالب وزير الأمن البريطاني روسيا بتقديم تفاصيل بشأن الهجوم بغاز الأعصاب نوفيتشوك الذي استهدف العميل الروسي السابق سيرجي سكريبال وابنته، وذلك بعد تسمم بريطانيين بنفس المادة السامة.

ويرقد الاثنان، وهما امرأة عمرها 44 عاما ورجل عمره 45 عاما، في حالة صحية حرجة بعد ما يبدو أنه تعرض عرضي للمادة السامة على مقربة من موقع هجوم مارس آذار على سكريبال وابنته يوليا.

واتهمت بريطانيا روسيا بتسميم سكريبال وابنته بالنوفيتشوك، وهو غاز أعصاب طوره الجيش السوفيتي خلال الحرب الباردة، في أول استخدام معروف لهذا السلاح الكيماوي على أراض أوروبية منذ الحرب العالمية الثانية.

ونفت روسيا، التي تستضيف حاليا مباريات كأس العالم لكرة القدم، أي دور في هجوم مارس آذار ولمحت إلى أن أجهزة مخابرات بريطانية نفذت الهجوم لتؤجج مشاعر مناهضة لموسكو.

وقال وزير الأمن البريطاني بن والاس "يمكن أن تصوب الدولة الروسية هذا ’الخطأ’، بإمكانهم إخبارنا بما حدث وما فعلوه وملء بعض الفجوات الكبيرة التي نحاول سدها".

وأضاف "أنتظر المكالمة الهاتفية من الدولة الروسية".

وأصيب الرجل والمرأة بالإعياء يوم السبت، وكان الاعتقاد السائد في البداية أنهما تعاطيا جرعة زائدة من الهيروين أو الكوكايين، لكن فحوصا أجراها مركز بورتن داون العسكري للأبحاث أظهرت أنهما تعرضا لمادة نوفيتشوك.

ونقلت وكالة الإعلام الروسية عن فلاديمير شامانوف رئيس لجنة الدفاع في البرلمان قوله إن على بريطانيا طلب المساعدة من الخبراء الروس في التحقيق بشأن واقعة التسمم.

وقال الكرملين يوم الخميس إنه عرض على بريطانيا المساعدة قبل وقت طويل في التحقيق في الهجوم على سكريبال وابنته في سالزبري لكن عرضه قوبل بالرفض.

وليس واضحا كيف تعرض الرجل والمرأة للسم الذي تتفكك عناصره ببطء. ولا يوجد في تاريخهما ما يشير إلى أي علاقه بعالم الجاسوسية أو بالاتحاد السوفيتي السابق.

وقال والاس "الفرضية الذي نعمل على أساسها هي أنهما ضحيتان إما لتبعات الهجوم السابق أو لشيء آخر ولكن ليس على اعتبار أنهما استُهدفا مباشرة".

وورد استدعاء للمسعفين صباح يوم السبت إلى منزل في إيمزبري بعد سقوط المرأة التي يقول الإعلام إن اسمها دون ستيرجيس. وعادوا في وقت لاحق في نفس اليوم عندما سقط الرجل الذي يدعى تشارلي راولي مريضا أيضا.

وتقع إيمزبري على بعد 11 كيلومترا إلى الشمال من سالزبري حيث عُثر على الكولونيل السابق في المخابرات العسكرية الروسية سيرجي سكريبال، الذي أبلغ جهاز المخابرات البريطاني (إم.آي 6) عن عشرات العملاء الروس، وابنته فاقدي الوعي يوم الرابع من مارس آذار.

* التلوث بالنوفيتشوك

قال مسؤولون بقطاع الصحة إن الخطر على العامة ضئيل. لكن تعرض الرجل والمرأة لهذه المادة السامة الخطيرة سيؤجج المخاوف من أن هناك آثارا من مادة نوفيتشوك ما زالت متبقية في مواقع مختلفة بمدينة سالزبري في انجلترا.

وقالت أندريا سيلا أستاذة الكيمياء غير العضوية في كلية لندن الجامعية إن غاز الأعصاب نوفيتشوك مصمم ليظل عالقا لمدة طويلة ولا تتحلل العناصر الداخلية في تركيبه سريعا.

وأضافت "يعني ذلك أن تلوث عبوة أو سطح بهذه المادة يجعلها مصدر خطر لمدة طويلة".

وتسبب هجوم مارس آذار في أكبر عملية طرد لدبلوماسيين روس من الغرب منذ الحرب الباردة مع تأييد حلفاء لبريطانيا لرأي رئيسة الوزراء تيريزا ماي بأن موسكو مسؤولة عن الهجوم أو فقدت السيطرة على مخزون لغاز الأعصاب.

وردت موسكو بطرد دبلوماسيين غربيين وشككت في استنتاج بريطانيا بأن روسيا هي المسؤولة عن الهجوم، وقدمت تفسيراتها الخاصة التي شملت كونها مؤامرة من أجهزة مخابرات بريطانية.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة