عاجل

عاجل

كل ما تريد معرفته عن قمة "الناتو الأولى" في المقر الجديد

تقرأ الآن:

كل ما تريد معرفته عن قمة "الناتو الأولى" في المقر الجديد

جندي ألماني  خلال مناورات  صابر سترايك-منطقة البلطيق
@ Copyright :
NATO
حجم النص Aa Aa

من المقررأن تعقد قمة حلف شمال الأطلسي يومي 11 و12 يوليو تموز في المقر الجديد للحلف الذي كلّف بناؤه أكثر من مليار يورو .واتفق أعضاء حلف شمال الأطلسي على إنفاق اثنين في المئة من الناتج المحلي الإجمالي على الدفاع كل عام بحلول 2024 لكن ألمانيا وإسبانيا ضمن مجموعة دول لن تحقق هذا الهدف على الأرجح.وتخطط فرنسا لزيادة الإنفاق الدفاعي بمقدار يربو على الثلث بحلول 2025 بهدف الوصول إلى هدف الحلف.

حضور الرئيس الاميركي دونالد ترامب

قال مسؤول أمريكي يوم الخميس إن الرئيس دونالد ترامب سيناقش أنشطة روسيا "الخبيثة" خلال قمة مع قادة حلف شمال الأطلسي وسيطرح المسألة أيضا خلال اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين لتحديد إن كانت موسكو تريد خفض التوتر.ومن المقرر أن يلتقي ترامب مع بوتين في هلسنكي يوم 16 يوليو تموز. وسيجتمع مع قادة حلف الأطلسي قبلها بأسبوع في بروكسل.ويرى بعض الخبراء، أن قمة الناتو قد توافق على مبادرة جاهزية قوات الحلف، المعروفة بـ"30، أربع مرات" التي تتضمن تشكيل مجموعة عسكرية ميدانية تضم 30 كتيبة ميكانيكية و30 سربا من الطائرات الحربية و30 سفينة حربية حتى سنة 2020.

شاهد أيضا على يورونيوز

قمة حلف النيتو: القمة الأولى لدونالد ترامب

روسيا و الغرب..إرهاصات لحرب باردة؟

هل يقوم الناتو بتحديث هيكل قيادته؟

رويترز
تحالفات وشراكات حلف شمال الأطلسي في أوروبارويترز

ما هو حلف شمال الأطلسي؟

تأسس الحلف العسكري عام 1949 بعضوية 12 دولة أوروبية وأميركية شمالية وتم توقيع اتفاقيته للوقوف أمام حلف وارسو الذي ضم عضوية الدول الشرق أوروبية الشيوعية تحت مظلة الاتحاد السوفييتي.

الدول المؤسسة للحلف هي الولايات المتحدة الأميركية، وكندا وبريطانيا وفرنسا وإيطاليا والبرتغال والنرويج والدنمارك وأيسلندا وبلجيكا وهولندا ولوكسمبورغ وانضمت إليهم كل من اليونان وتركيا وألمانيا الغربية وإسبانيا بين أعوام 1952 و1982.وتلخص المادة الخامسة من اتفاقية تكوين الحلف عمله وأولوياته: "أي هجوم عسكري على أي دولة عضوة سيعتبر هجوماً على بقية دول الحلف".

وكان الهدف الأساسي من تكوين الحلف هو تحذير الاتحاد السوفييتي من مغبة المواجهة المباشرة مع الولايات المتحدة وترسانتها النووية حال هجومه على أي من الدول الأخرى الأعضاء.

مقر الناتو -بروكسل

وفي أعقاب انهيار الشيوعية، فتح الحلف ذراعيه لدول من الكتلة الشرقية كجمهورية التشيك والمجر وبولندا وبلغاريا وإستونيا ولاتفيا وليتوانيا ورومانيا وسلوفاكيا وسلوفينيا ثم ألبانيا وكرواتيا وأخيراً جمهورية الجبل الأسود عام 2017.

دول الشمال الأوروبي تعزز التعاون العسكري بسبب القلق من روسيا

اتفقت دول الشمال الأوروبي في كثير من اللقاءات بين أعضائها على تعزيز التعاون العسكري وتبادل المزيد من المعلومات المتعلقة بالمراقبة الجوية وذلك بسبب القلق من تصاعد أنشطة روسيا العسكرية.وزادت الدول من الإنفاق العسكري والتعاون فيما بينها ومع منظمة حلف شمال الأطلسي منذ أن ضمت روسيا شبه جزيرة القرم في 2014

روسيا خصم حلف شمال الأطلسي القديم

أما فيما يتعلق بروسيا خصم حلف شمال الأطلسي القديم فقد أطلقت الإدارة الأمريكية رسائل متباينة وذلك بتكثيف الحشد العسكري الأمريكي في أوروبا وفي الوقت نفسه توجيه انتقادات شديدة لأعضاء الحلف فيما يتعلق بإنفاقهم العسكري وتقاعسها عن التنسيق في فرض عقوبات جديدة على موسكو في 2017.

وأشار الرئيس الأمريكي، الزعيم الفعلي للحلف الذي تأسس قبل 70 عاما، إلى ما ستركز عليه رسالته في القمة وتتلخص في ضرورة أن تزيد الحكومات الأخرى إنفاقها العسكري بشكل كبير وتخفض الرسوم على الواردات.

رسالة ترامب لدول حلف الأطلسي.

هاجم الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بعنف مجددا الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي بسبب عدم إسهامها بما يكفي لتمويل الحلف في الوقت الذي تبقي فيه تلك الدول على فائضها التجاري مع الولايات المتحدة.

وعشية مغادرته لحضور قمة للحلف في بروكسل على مدى يومي الأربعاء والخميس ربط ترامب بين تمويل الحلف والممارسات التجارية للدول الأخرى الأعضاء.

وقال ترامب على تويتر "الولايات المتحدة تنفق على حلف شمال الأطلسي بزيادة كبيرة مقارنة بما تنفقه أي دولة (عضو) أخرى. هذا ليس عدلا وغير مقبول. ورغم أن تلك الدول تزيد إسهاماتها منذ أن أتيت لمنصبي فإن عليها فعل المزيد".وفي تغريدة أخرى شكا ترامب من الفائض التجاري الأوروبي مع الولايات المتحدة.

وخلال أول قمة يحضرها للحلف العام الماضي، ندد ترامب بانخفاض الإنفاق الدفاعي للدول الأوروبية ودعا الحلف لأن يتصدر جبهة القتال ضد المتشددين الإسلاميين. بل إنه فاجأ كثيرا من زعماء الحلف بحثهم على التركيز على الهجرة غير الشرعية. لكن يبدو أنه منشغل هذا العام بمسألة التجارة.

وقال ترامب الأسبوع الماضي في لقاء شعبي "سأقول لحلف الأطلسي: عليكم أن تبدأوا دفع فواتيركم. فالولايات المتحدة لن تتكفل بكل شيء. إنهم يفتكون بنا في التجارة"

ميركل تتوقع زيادة مطردة في الإنفاق العسكري الألماني

توقعت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل زيادة مطردة في الإنفاق العسكري الألماني في السنوات القادمة تمشيا مع تعهد بلادها بالالتزام بهدف حلف شمال الأطلسي المتمثل في التحرك صوب إنفاق اثنين في المئة من الناتج الاقتصادي بحلول عام 2024.وبعد سنوات من خفض الإنفاق، تقع ألمانيا تحت ضغط متزايد من واشنطن والأعضاء الآخرين بحلف شمال الأطلسي لزيادة إنفاقها العسكري على نحو أسرع لمواجهة روسيا التي تعمل على توسيع نفوذها.

وتقضي خطة الميزانية الحالية بزيادة الإنفاق العسكري الألماني إلى 1.3 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي عام 2019 على أن ينخفض بعد ذلك. ويقاوم الحزب الديمقراطي الاشتراكي الذي ينتمي لتيار يسار الوسط والشريك الأصغر في حكومة ميركل الائتلافية أي زيادات أخرى.

يشعر نواب وخبراء أمن ألمان بقلق متزايد من احتمال أن يتخذ الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إجراءات غير متفق عليها مع حلف شمال الأطلسي خلال لقائه مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين.

سباق التسلح

تشدد كل من ترامب وبوتين في تصريحاتهما عن الترسانة النووية في البلدين الأمر الذي فتح الباب أمام إمكانية حدوث سباق تسلح جديد. وقال ترامب إن القدرات النووية الأمريكية بحاجة لتجديدها. وقال في العام الماضي "إذا كانت الدول ستمتلك أسلحة نووية فسنكون على رأسها".

وكشف بوتين في مارس آذار الماضي عن مجموعة من الأسلحة النووية الجديدة وحذر الحكومات الغربية من أنها "تحتاج الآن لأخذ واقع جديد في اعتبارها". وسيكون سباق التسلح خطيرا وباهظ الثمن للجانبين.

أما إذا تم التوصل إلى اتفاق فسيخرج بوتين وترامب فائزين. وسيكتسب هذا الاتفاق معنى إذا ما تحقق تقدم صوب تمديد معاهدة ستارت الجديدة للحد من الأسلحة النووية التي ينتهي العمل بها في 2021.

منطقة بحر البلطيق تشهد توترا متزايدا بين موسكو والغرب

وتشهد منطقة بحر البلطيق توترا متزايدا بين موسكو والغرب. وزادت موسكو قدراتها العسكرية في جيب كالينينجراد التابع لها في منطقة بحر البلطيق وانتقدت حلف شمال الأطلسي لنشره الدرع المضاد للصواريخ في شرق أوروبا.والنرويج والدنمارك وأيسلندا أعضاء بحلف الأطلسي في حين تظل السويد وفنلندا، اللتان تشتركان في حدود مع روسيا لمسافة 1340 كيلومترا، على الحياد عسكريا.وقالت فنلندا إنها تنوي إجراء مناورات عسكرية على نطاق كبير مع دول الشمال والولايات المتحدة وحلفاء آخرين بحلول 2020.

تصعيد حلف شمال الأطلسي مناوراته العسكرية في شرق أوروبا

منذ ضم روسيا شبه جزيرة القرم في العام 2014 صعد حلف شمال الأطلسي مناوراته العسكرية في شرق أوروبا. ويقول زعماء الحلف إن الهدف من ذلك هو طمأنة أعضاء الحلف الذين يخشون اعتداء روسيا.وقد أغضب ذلك روسيا التي تقول إن حلف شمال الأطلسي أصبح يمثل عبئا على فنائها الخلفي. وشبه الكرملين ذلك بنشر روسيا صواريخ في المكسيك.

الحليف الأوكراني

وقفت واشنطن إلى جانب قادة أوكرانيا الموالين للغرب في مواجهتهم مع روسيا. ومن أوجه هذا الدعم أن الولايات المتحدة قدمت مساعدات عسكرية بمئات ملايين الدولارات إلى كييف.و يقول مراقبون ستمثل قمة هلسنكي انتصارا لبوتين إذا أقنع ترامب بالتخلي عن تلك المساعدات العسكرية. ويقول المسؤولون الأوكرانيون إن لديهم تطمينات من مساعدي ترامب أن الرئيس الأمريكي لن يفعل ذلك لكنهم يسلمون بأن أي شيء يمكن أن يحدث ما إن يلتقي ترامب وبوتين وجها لوجه.

الحرب ضد الإرهاب

تشكل العمليات ضد الدولة الإسلامية وغيرها من الجماعات المتشددة، ومنها تنظيم القاعدة، أساس عمل مهمة الولايات المتحدة لمكافحة الإرهاب والتي تجري تحت اسم عملية الدعم الحازم التي يقودها حلف شمال الأطلسي.يذكر أن حلف شمال الأطلسي يتولى مهمة "الدعم الحازم" غير القتالية في أفغانستان منذ يناير 2015، بهدف تدريب القوات الأفغانية، ومساعدتها وتقديم المشورة لها، للقيام بمهامها.

الغموض يكتنف علاقات أمريكا مع القارة

يقول قادة أوروبا إنهم تخلصوا من أي أوهام عن دونالد ترامب في الوقت الذي يستعدون فيه لاستقبال الرئيس الأمريكي في قمة حلف شمال الأطلسي هذا الأسبوع لكنهم يخشون أن يؤدي تركيزه على المصالح الأمريكية إلى ساعة حساب لا يستفيد منها أحد.فقد أمضى أصدقاء أمريكا في أوروبا العام الأول من حكم ترامب في البحث عن الاستقرار والتعرف على السياسة الخارجية الأمريكية في عهده لكنهم يسلمون الآن بأن الرئيس متمرد سياسي لا يمكن التنبؤ بأفعاله.

الملف النووي الإيراني

وكان قرار ترامب في الثامن من مايو أيار الانسحاب من الاتفاق الإيراني انتكاسة حادة أدت إلى الحديث بين بعض مسؤولي الاتحاد الاوروبي عن "لحظة مصيرية" في الدبلوماسية الأوروبية.ويقول المسؤولون إن هذا القرار يوضح أيضا فشل مساعي الاتحاد الاوروبي لتطوير علاقة مع البيت الأبيض بما في ذلك زيارة كل من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل لواشنطن.ويدفع ذلك الاتحاد الاوروبي للبحث عن تحالفات أخرى بما في ذلك علاقات أوثق مع اليابان ومساعدة من موسكو وبكين للحفاظ على استمرار تدفق ما ولده الاتفاق النووي من أموال على طهران.

ميزانية الحلف

فيما يتعلق بالدفاع حاولت أوروبا وكندا إظهار استجابتهما لمطالب ترامب. فمن المتوقع أن ترتفع ميزانيات الدفاع في كندا وتركيا عضوي حلف شمال الأطلسي بنحو أربعة في المئة في 2018 وهو ما يمثل زيادة تراكمية قدرها 90 مليار دولار تقريبا منذ 2015.وقال مسؤول أمريكي "الفرصة أكبر من 50 في المئة أن يوقع ترامب الفوضى في قمة حلف شمال الأطلسي ربما بالشكوى مرة أخرى من أن الآخرين لا يتحملون نصيبهم العادل من العبء وربما بالتهديد بالانسحاب إذا لم يلتزموا بشروطه".

وقال دبلوماسيون في حلف شمال الأطلسي إنه إذا ما انتهت قمة الحلف نهاية مأساوية فقد تكون نظرة عامة الناس لها أسوأ من نظرتهم لقمة مجموعة السبع التي انتهت بخلافات في يونيو حزيران خاصة إذا ما انعقد الاجتماع المقرر مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي يوم 16 يوليو تموز في جو أكثر ألفة.

للمزيد على يورونيوز

مظاهرات تجتاح بروكسل ضد قمة الناتو وحضور ترامب

روسيا تستطيع قطع الإنترنت عن دول حلف ناتو

روسيا حاولت اختراق الالاف من هواتف جنود وضباط الناتو في بولندا والبلطيق

الغرب يصطف مع بريطانيا ضد روسيا

حلف النيتو ينضم إلى التحالف الدولي ضدّ تنظيم الدولة الاسلامية

هل انتخاب ترامب رئيسا للولايات المتحدة، يعني نهاية حلف شمال الأطلسي؟