عاجل

عاجل

أمريكا وكوريا الشمالية ستستأنفان البحث عن رفات قتلى الحرب الكورية

تقرأ الآن:

أمريكا وكوريا الشمالية ستستأنفان البحث عن رفات قتلى الحرب الكورية

أمريكا وكوريا الشمالية ستستأنفان البحث عن رفات قتلى الحرب الكورية
حجم النص Aa Aa

من هيون هي شين ودافني بساليداكيس

سول/واشنطن (رويترز) - قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو إن محادثات يوم الأحد بين الولايات المتحدة وكوريا الشمالية لمناقشة إعادة رفات الجنود الأمريكيين الذين قتلوا خلال الحرب الكورية بين عامي 1950 و1953 "تمخضت عن التزامات قوية" وسيجري عقد اجتماع ثان بخصوص هذه المسألة يوم الاثنين.

وهذه هي المرة الأولى منذ تسع سنوات التي يلتقي فيها مسؤولون عسكريون كبار من الجانبين لعقد محادثات. وقال بومبيو في بيان إن الجانبين التقيا على الحدود بين الكوريتين واتفقا على استئناف الأنشطة الميدانية المشتركة للبحث عن رفات الأمريكيين المفقودين في الحرب.

وأضاف "محادثات اليوم كانت بناءة واتسمت بروح التعاون، وتمخضت عن التزامات قوية".

وتمثل إعادة رفات هؤلاء الجنود الأمريكيين إحدى الاتفاقيات التي تم التوصل إليها خلال قمة لم يسبق لها مثيل بين الرئيس الأمريكي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون في سنغافورة في يونيو حزيران.

وذكر بومبيو أن اجتماعات على مستوى العمل ستبدأ يوم الاثنين لتنسيق الخطوات التالية لإعادة الرفات، بما في ذلك نقل الرفات التي تم جمعها بالفعل في كوريا الشمالية.

كانت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاجون) قالت إن مسؤولين من كوريا الشمالية أشاروا من قبل إلى أن لديهم رفات ما يصل إلى مئتي جندي أمريكي. لكن مسؤولا عسكريا أمريكيا مطلعا قال الشهر الماضي إنه لم يتضح بعد العدد الذي قد تسلمه كوريا الشمالية.

وذكرت وكالة يونهاب الكورية الجنوبية للأنباء أن القوات الأمريكية جاءت بنحو مئة نعش خشبي للمنطقة المنزوعة السلاح الشهر الماضي ستستخدم لنقل الرفات.

وتشير بيانات عسكرية أمريكية إلى أن رفات حوالي 7700 جندي أمريكي ما زالت مفقودة منذ الحرب الكورية. ولقي ما يربو على 36 ألفا و500 جندي أمريكي حتفهم في تلك الحرب.

وكشف بومبيو النقاب عن خطة إجراء المحادثات بعد زيارة بيونجيانج هذا الشهر، ووصف المسألة بأنها إحدى القضايا الرئيسية التي حقق فيها الجانبان تقدما على الرغم من اتهام كوريا الشمالية لوفده بالتقدم بطلبات "على غرار رجال العصابات" فيما يتعلق بنزع السلاح النووي خلال هذه الزيارة.

وقال بومبيو في بادئ الأمر إن الجانبين اتفقا على إجراء المحادثات المتعلقة برفات الأمريكيين يوم الخميس، لكن لم يحضر ممثلون عن كوريا الشمالية إلى الحدود. وقال مسؤولون أمريكيون وكوريون جنوبيون إن كوريا الشمالية اقترحت بعد ذلك الاجتماع مع مسؤولين عسكريين أمريكيين يوم الأحد.

ونفذت كوريا الشمالية والولايات المتحدة عمليات مشتركة لاستعادة رفات الجنود الأمريكيين في الفترة من 1996 وحتى 2005، لكنها توقفت حين تدهورت العلاقات بين البلدين مع تسريع بيونجيانج وتيرة تطوير برنامجها النووي.

وفي قمة سنغافورة، قطع كيم جونج أون تعهدا بالعمل على نزع السلاح النووي، لكنه لم يكشف عن تفاصيل بخصوص كيفية وتوقيت تفكيك برنامج بلاده النووي الذي سعت لتطويره في تحد لقرارات مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة.

وعبر بومبيو عن أمله في الكشف عن التفاصيل الخاصة بكيفية تفكيك برنامج كوريا الشمالية النووي واستعادة رفات الجنود الأمريكيين في محادثاته في بيونجيانج هذا الشهر.

وفي وقت لاحق، قال إنه أحرز تقدما فيما يتعلق بتحديد إطار زمني لنزع السلاح النووي في كوريا الشمالية.

(رويترز)

يورونيوز تقدم أخبار عاجلة ومقالات من وكالة reuters تنشرها كخدمة لقرائها دون إجراء أي تعديل عليها. وذلك لمدة محددة