عاجل

عاجل

إسرائيل تنقل 800 من جماعة الخوذ البيضاء من سوريا إلى الأردن

تقرأ الآن:

إسرائيل تنقل 800 من جماعة الخوذ البيضاء من سوريا إلى الأردن

حافلة تسير على طريق قرب القنيطرة على الجانب السوري من الحدود مع إسرائيل
حجم النص Aa Aa

قال متحدث باسم وزارة الخارجية الأردنية إن بلاد سمحت اليوم الأحد للأمم المتحدة بتنظيم دخول وعبور 800 سوري يعملون في الدفاع المدني (الخوذ البيضاء) بمناطق كانت خاضعة لسيطرة المعارضة السورية بسبب وجود خطر على حياتهم بعد هجوم للحكومة استعاد السيطرة على أجزاء من جنوب سوريا.

وقال المتحدث محمد الكايد "جاء إذن الحكومة بعد أن قدمت ثلاث دول غربية، بريطانيا وألمانيا وكندا، تعهدا خطيا ملزما قانونيا، بإعادة توطينهم خلال فترة زمنية محددة" في دول غربية بسبب وجود خطر على حياتهم.

الجيش الإسرائيلي

وكانت وسائل إعلام قد ذكرت في وقت سابق أنه تم إجلاء نحو 800 شخص من أعضاء جماعة "الخوذ البيضاء" للدفاع المدني وأسرهم إلى الأردن عبر إسرائيل الأحد من جنوب غرب سوريا حيث تشن القوات الحكومية السورية هجوما تدعمه روسيا.

وقال الجيش الإسرائيلي في بيان إنه أكمل "عملية إنسانية لإنقاذ أفراد منظمة مدنية سورية وأسرهم.. بسبب تهديد مباشر لحياتهم".

وأضاف أنه تم نقل هؤلاء الأشخاص إلى بلد مجاور لم يحدده وأن عملية الإجلاء جاءت بناء على طلب الولايات المتحدة وكندا وعدة دول أوروبية.

وقالت وسائل الإعلام الإسرائيلية أن هؤلاء السوريين أعضاء في جماعة الخوذ البيضاء. وتُعرف هذه الجماعة رسميا باسم الدفاع المدني السوري ولكنها تشتهر بخوذها البيضاء المميزة. وتقوم تلك الجماعة بعمليات إنقاذ في المناطق التي يسيطر عليها مقاتلو المعارضة بسوريا.

كما أشارت الإذاعة الإسرائيلية إلى أن هؤلاء العناصر كانوا مهددين بعد تحقيق القوات السورية تقدما ميدانيا في جنوب سوريا، موضحة إلى أن العملية جرت بناء على طلب الولايات المتحدة والدول الأوروبية.

من جهتها قالت وكالة الأنباء الأردنية الرسمية (بترا) على موقعها الإلكتروني "إن المملكة أذنت للأمم المتحدة تنظيم مرور نحو 800 مواطن سوري عبر الأردن لتوطينهم في دول غربية".

وجاء إذن الحكومة الأردنية بعد ان قدمت الدول الثلاثة بريطانيا وألمانيا وكندا، تعهدا خطيا ملزما قانونيا، بإعادة توطينهم خلال فترة زمنية محددة بسبب وجود خطر على حياتهم. وأشار الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية وشؤون المغتربين السفير محمد الكايد، إلى أن الموافقة على الطلب تمت لأسباب إنسانية بحتة.

وأضافت الوكالة الأردنية إن "هؤلاء المواطنين السوريين الذي كانوا يعملون في الدفاع المدني بالمناطق التي كانت تسيطر عليها المعارضة السورية فروا بعد الهجوم الذي شنه الجيش السوري في تلك المناطق". وأضافت إن "هؤلاء المواطنين السوريين سيبقون في منطقة محددة مغلقة خلال فترة مرورهم عبر الأردن، والتي التزمت بها بريطانيا وكندا وألمانيا، على أن سقفها ثلاثة أشهر".

اقرأ المزيد على يورونيوز:

دوما أخر حصون المعارضة في الغوطة تستعد للتسليم

الجيش الإسرائيلي يقدم مساعدات للنازحين السوريين قرب الجولان

شاهد: استهداف أصحاب الخوذ البيضاء في الغوطة