عاجل

عاجل

آخر المستجدات في قضية حارس ماكرون الشخصي

تقرأ الآن:

آخر المستجدات في قضية حارس ماكرون الشخصي

آخر المستجدات في قضية حارس ماكرون الشخصي
@ Copyright :
Reuters
حجم النص Aa Aa

رئيس الوزراء يحمي ماكرون

دافع رئيس الوزراء الفرنسي، إدوار فيليب، عن رئيس الجمهورية الفرنسية، إيمانويل ماكرون، عبر محاولته التقليل من شأن قضيّة أحد أكبر الحراس الشخصيين العاملين في قصر الإليزيه، ألكساندر بن علّة.

وقال فيليب خلال جلسة استجواب خضع لها أمام أعضاء الجمعية الوطنية الفرنسية إن ما حصل "كان خطأ فردياً" وليس "قضية دولة" كما تحاول أطراف معارضة تصويرها.

وأضاف فيليب معلّلاً: "لم يتمّ تمويه أي شيء أو ترك أي تفصيل".

Reuters
رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليبReuters

نقابات للشرطة تندد بالتباس الأدوار

وفي موازاة ذلك ندّد نقابيون يعملون في جهاز الشرطة الفرنسية، اليوم، الثلاثاء بما وصفوه "التباس الأدوار والوظائف" فيما يتعلّق بدور ووظيفة أحد كبار الحراس الشخصيين لماكرون.

وقال نقابيون من الشرطة خلال جلسة استماع أمام لجنة التحقيق "إن بن علّة غالباً ما كان يأتي إلى مراكز الشرطة وإن المدراء التنفيذيين كانوا يعتبرونه من السلطة".

وأشار، أوليفييه بواستو، رئيس إحدى النقابات المستقلة للشرطة إلى أن "بن علّة سبب مشاكل لدى الجهاز الأمني" مضيفاً إلى أن الجهاز "لم يكن يعرف الصلاحيات التي امتلكها الرجل" وكان هناك تساؤل دائم: هل بن علّة حارس ماكرون أم مستشاره؟".

كذلك وصف فابيان فانهيميلريك، نائب الأمين العام لنقابة "حراس السلام" (نقابة تابعة للشرطة)، وصف العلاقة بين بن علّة وأفراد الشرطة العاملين على الأرض "بالمقيتة".

Reuters
من قوات مكافحة الشغب الفرنسيةReuters

أيضاً على موقع يورونيوز:

- شعبية إيمانويل ماكرون في أدنى مستوى لها منذ عام

- إيمانويل ماكرون يعيد تنظيم مكتبه على خلفية فضيحة حارسه الشخصي

المعارضة: لإجراء اقتراع لحجب الثقة عن الحكومة

طالب حزب المعارضة المحافظ اليوم، الثلاثاء، بإجراء اقتراع على حجب الثقة عن الحكومة بسبب موجة الغضب المتعلقة بالحارس الشخصي للرئيس إيمانويل ماكرون الذي ظهر في تسجيل مصور وهو يضرب محتجين يوم عيد العمال.

ويواجه ماكرون انتقادات شديدة في أكبر أزمة سياسية يتعرض لها منذ توليه الحكم بعدما قال وزير الداخلية وقائد في الشرطة يوم الإثنين إن الرئاسة أخبرتهما في أيّار / مايو أنها ستتعامل مع الحارس.

وقال كريستيان جاكوب، رئيس كتلة حزب الجمهوريين المعارض في مجلس النواب، للصحفيين "فشلت الحكومة ويتعين أن تتحمل المسؤولية أمام البرلمان".

ومن المستبعد أن يؤدي التصويت على حجب الثقة إلى إسقاط حكومة ماكرون نظراً لأنها تملك أغلبية قوية في البرلمان.

Reuters
ألكساندر بن علّة أقيل من منصبهReuters

أيضاً على موقع يورونيوز:

- وزير الداخلية الفرنسية يحمل مسؤولية قضية بينالا لمكتب الرئيس ومحافظ أمن باريس

- انتقادات بحق ماكرون لقيام موظف في الرئاسة الفرنسية بضرب متظاهر

وزير الداخلية وقائد شرطة باريس: الإليزيه وعد بمحاسبة بن علّة

وقال وزير الداخلية جيرار كولومب لنواب البرلمان أثناء استجوابه يوم أمس "إنه لم يقدم على أي تحرك بعدما أكدت له الرئاسة في الثاني من مايو أيار أن الحارس ألكسندر بن علّة سيعاقب.

وأدلى قائد شرطة باريس، ميشال دلبواش، بتصريحات مماثلة.

في السياق طالب نواب الحزب الاشتراكي بأن يخضوع ألكساندر بن علّة لجلسة استماع أمام لجنة التحقيق المخصصة للقضية، لتبيان المركز والمنصب الذي كان يشغله في قصر الإليزيه ولتقديم تفسيرات حول مشروعه لجهاز أمن الرئيس.

الفرنسيون "تحت الصدمة" ويرغبون في الحصول على إيضاحات من الرئيس

قالت وكالة الصحافة الفرنسية إن ثمانية فرنسيين من بين عشرة "تحت الصدمة" بسبب فضيحة ألكساندر بن علّة، ويرغب هؤلاء في أن يتحدّث ماكرون في المسألة.

ونقلت الوكالة تلك الأرقام بناء على استطلاع للرأي أجري مؤخراً في فرنسا.

وأضافت الوكالة أن الفضيحة الأخيرة تؤثر على صورة إيمانويل ماكرون لدى 73 بالمئة من الفرنسيين، فيما هناك 23 بالمئة يحتفظون بالصورة نفسها له.

ويرى 4 بالمئة من الفرنسيين تحسناً في صورة ماكرون بعد الفضيحة.

Reuters
وزير الداخلية الفرنسي جيرار كولومبReuters