المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الإفراج عن عهد التميمي بعد حبس دام 8 أشهر إثر صفعها جنديا إسرائيليا

Access to the comments محادثة
بقلم:  عمرو حسن  & رويترز  مع رويترز
عهد التميمي بصحبة والدتها فور الإفراج عنها
عهد التميمي بصحبة والدتها فور الإفراج عنها

قال متحدث باسم مصلحة السجون الإسرائيلية يوم الأحد إنه تم الإفراج عن المراهقة الفلسطينية عهد التميمي بعد فترة سجن دامت ثمانية أشهر بعد تصويرها وهي تركل وتصفع جنديا إسرائيليا في الضفة الغربية المحتلة.

وباتت عهد التميمي (17 عاما) بطلة بالنسبة للفلسطينيين بعد الواقعة التي جرت يوم 15 ديسمبر كانون الأول خارج منزلها في قرية النبي صالح. ونشرت والدتها الحادث مباشرة على فيسبوك وسرعان ما انتشر. وكان عمرها آنذاك 16 عاما.

وقالت مصلحة السجون الإسرائيلية إن التميمي غادرت سجن شارون وإنها في طريقها إلى الضفة الغربية.

وحازت قضية التميمي على اهتمام دولي نظراً لصغر سنها، حيث أدانت كل من الأمم المتحدة والاتحاد الاوروبي حبسها، كما طالب العديد من النشطاء الحقوقيين السلطات الإسرائيلية بإطلاق سراحها.

إقرأ أيضاً:

شاهد ماذا قال والد عهد التميمي لإبنته في المحكمة الإسرائيلية

يهود وعرب يحتفلون بعيد ميلاد عهد التميمي الـ 17

محكمة عوفر الإسرائيلية تقضي بتمديد اعتقال الطفلة عهد التميمي

اسم الصحفي • عمرو حسن