عاجل

عاجل

المجري ميكلوس إينغفاري رجل ثاني أيام جائزة بودابست الكبرى للجيدو

تقرأ الآن:

المجري ميكلوس إينغفاري رجل ثاني أيام جائزة بودابست الكبرى للجيدو

المجري ميكلوس إينغفاري رجل ثاني أيام جائزة بودابست الكبرى للجيدو
حجم النص Aa Aa

جماهير كبيرة كانت في انتظار منازلة المجري ميكلوس إينغفاري أمام بطل العالم ثلاث مرات الياباني إبنوما ماساسي في وزن 73 كيلوغراما لحساب ثاني أيام جائزة بودابست الكبرى للجيدو.

المواجهة تميزت بمستوى قوي ولم يعرف فيها الفائز إلى بعد إلى الرجوع حكم الفيديو الذي أعلن إنغيفاري (37عاما) فائزا عن طريق حركة إيبون. صاحب الأرض الذي ظهر بمستوي جيد وقدم منازلة قوية كان رجل هذا اليوم.

ميكلوس إينغفاري:" كنت أود إعطاء رياضتي المفضلة التي تلقيتها على مدى السنوات الماضية شيئا ما، وكذا إعطاء شيء ما لأولئك الأطفال الذين لديهم وميض في أعينهم من هذه الرياضة التي أحبها كثيرا أيضا. أنا أعرف جيدا ماذا تعني هذه الرياضة بالنسبة لهم ولي".

وكانت أفضل رياضية في هذه المنافسة اليابانية نوشي إيمي التي واجهت الألمانية مارتينا تراجدوس في فئة أقل من 63 كيلوغراما. اليابانية تمكنت من تحقيق الفوز في الثانية الأخيرة بعد تسجيلها لايبون.

فوز سمح لها بالحصول على ثالث ميدالية لها في دورات البطولة العالمية.

نوشي إيمي:" منافستي كانت قوية جدا، لذلك كنت انتظر اللحظة المناسبة، الأمر لم أخطط له مسبقا، لكنني كنت مجبرة على الهجوم في الوقت المناسب، عندما سمحت الفرصة رميتها أرضا عن طريق حركة أوشي ماتا".

اقرأ المزيد:

جائزة بودابست الكبرى للجيدو: يوم مشرق لليابانيين في اليوم الأول

جائزة زغرب الكبرى للجيدو: الجورجي غورام توشيشفيلي يتألق في اليوم الختامي

جائزة زغرب الكبرى للجيدو: اليابان تفوز بحصة الأسد في اليوم الأول

الإثارة كانت حاضرة أيضا في منازلة 63 كيلوغراما سيدات من أجل الحصول على البرونز التي فازت بها السلوفينية أندريجا ليسكي على حساب الكندية ستيفاني ترومبلي بواسطة آيبون".

منصة التتويج في وزن أقل من 81 كيلوغراما كانت من نصيب الروسي ألان خوبيتسوف بعد فوزه بآيبون في المنازلة النهائية التي جمعته بالياباني كوهارا كينيا. ليكون هذا التتويج هو الأول له في إحدى منافسات البطولة العالمية منذ سنتين.

اليابان التي كانت حاضرة بقوة أحرزت الميدالية الأكثر لمعانا في أقل من 70 كيلوغراما عن طريق نييزو ساكي.

وأجمل لقطة في هذا اليوم كانت هجمة السويدي روبن باسيك ضد الهولندي فرانك دي ويت في فئة أقل من 81 كيلوغراما من أجل الحصول على الميدالية البرونزية.