المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

سفير فرنسا في واشنطن: آلة الأخبار المفبركة الروسية طاش صوابها

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
سفير فرنسا في واشنطن: آلة الأخبار المفبركة الروسية طاش صوابها
السفير الفرنسي في واشنطن جيرار أرو في صورة من أرشيف رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

<p>باريس (رويترز) – اتهم السفير الفرنسي في واشنطن روسيا يوم الثلاثاء بنشر أخبار مفبركة وذلك بعدما قالت وزارة الدفاع الروسية إن فرقاطة فرنسية بالبحر المتوسط أطلقت صواريخ على سوريا.</p> <p>وكانت الوزارة قالت في بادئ الأمر إن طائرات حربية إسرائيلية أسقطت طائرة حربية روسية، وإن أنظمة الرادار الروسية رصدت إطلاق صواريخ من الفرقاطة الفرنسية أوفيرن.</p> <p>وقالت الوزارة الروسية في وقت لاحق إن الدفاعات الجوية السورية هي التي أسقطت الطائرة في حادث وصفه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأنه نتاج ملابسات مأساوية عارضة.</p> <p>وقال السفير الفرنسي في واشنطن جيرار أرو في تغريدة على تويتر “آلة الأخبار المفبركة الروسية طاش صوابها: إنها تتهم الفرنسيين بإسقاط طائرة روسية (هي في الواقع ضحية نيران سورية ’صديقة’”.</p> <p>ونفى المتحدث باسم الجيش الفرنسي باتريك ستيجيه تورط بلاده في الحادث أو إطلاقها أي صواريخ لكن الإعلام الروسي واصل توجيه أسئلة بهذا الشأن.</p> <p>ونقلت وكالة تاس الروسية للأنباء عن خبير عسكري قوله إن باريس تتحمل جزءا من المسؤولية بعدما أطلقت صواريخ كروز من الفرقاطة.</p> <p>وفي باريس، لم تصدر الرئاسة ولا وزارتا الخارجية والدفاع ردا حتى الآن على الاتهام الروسي.</p> <p/> <p>(رويترز)</p>