البرتغال تتعادل سلبيا مع اوكرانيا عقب عودة رونالدو

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
البرتغال تتعادل سلبيا مع اوكرانيا عقب عودة رونالدو
كريستيانو رونالدو لاعب البرتغال خلال مباراة فريقه أمام أوكرانيا في لشبونة يوم الجمعة. تصوير: رافائيل مارشانت - رويترز.   -   حقوق النشر  (Reuters)

<p>لشبونة (رويترز) – تعادلت البرتغال حاملة اللقب سلبيا على أرضها أمام أوكرانيا في مستهل مشوارها في تصفيات بطولة أوروبا لكرة القدم 2020 يوم الجمعة مع عودة كريستيانو رونالدو لتشكيلة الفريق لأول مرة منذ كأس العالم.</p> <p>وحافظ المخضرم أندريه بياتوف حارس أوكرانيا على نظافة شباكه بعد تصديه بشكل رائع لأكثر من محاولة خلال الساعة الأولى من اللقاء قبل أن يستنفد أصحاب الارض كافة الأفكار في المباراة التي أقيمت ضمن المجموعة الثانية.</p> <p>وقال فرناندو سانتوس مدرب البرتغال الذي يستضيف فريقه صربيا في مباراة صعبة يوم الاثنين “استمتع الفريق بلحظات جيدة وعانى من أخرى صعبة. فشلنا في استغلال ثلاث أو أربع فرص في الشوط الأول.</p> <p>“الآن يجب علينا الهدوء والتفكير في صربيا. التعادل يمثل ضربة لمعنوياتنا لكن اللاعبين سيتجاوزون ذلك”.</p> <p>وتم الغاء هدف وليام كارفاليو المبكر للبرتغال بداعي التسلل وسدد المدافع بيبي الكرة مباشرة بشكل رائع ليحولها بياتوف (34 عاما) خارج الملعب.</p> <p>وبدأ رونالدو، الذي لم يشارك في دوري الأمم الأوروبية بالاتفاق مع المدرب سانتوس، في العمل وتُرك بدون رقابة في مناسبتين في الناحية اليسرى.</p> <p>وتصدى بياتوف قائد أوكرانيا لأفضل المحاولات في الدقيقة 56 عندما أبعد ببراعة تسديدة أندريه سيلفا أمام المرمى بيد واحدة. </p> <p>وفي مباراة أخرى في المجموعة ذاتها قلبت لكسمبورج تأخرها بهدف لتحقق فوزا مفاجئا 2-1 على ليتوانيا.</p> <p/> <p>(رويترز)</p>