فيديو: أسماء لامعة تؤكد جدارتها بالتتويج في بطولة أبوظبي غراند سلام للجيدو 2021

Access to the comments محادثة
بقلم:  Andrew Robini  & يورونيوز
فيديو: أسماء لامعة تؤكد جدارتها بالتتويج في بطولة أبوظبي غراند سلام للجيدو 2021
حقوق النشر  International Judo Federation   -  

احتضنت الإمارات العربية المتحدة واحدة من أبرز الأحداث الرياضية السنوية في البلاد، حيث شهد ملعب جوجيتسو أرينا اليوم الأول من بطولة أبوظبي غراند سلام للجيدو 2021، والتي يشارك فيها عدد من أكبر الأسماء العالمية لهذه الرياضة.

ضربة البداية كانت مع النجمة الصاعدة في وزن 48 كلغ أسونتا سكوتون، الحائزة على لقب بطلة العالم للناشئين، متغلبة على الفرنسية شيرين بوكلي بعد سلسة هجمات الأوتشي. وقلد رئيس اتحاد الإمارات للمصارعة والجيدو محمد بن ثعلوب الدرعي المتوجين بالميداليات.

نجم اليوم في صنف 60 كلغ هو الحائز على الميدالية الأولمبية الفضية يانغ يونغ واي، الذي جاء إلى أبوظبي ليثبت أنه قادر على الفوز بالميدالية الذهبية في هذه الدورة العالمية، بفضل حركة إسقاط سريعة. وكان العرض مفعما بالمشاعر، وقد أظهر يانغ يونغ واي بوضوح ماذا تعني تلك النتيجة بالنسبة إليه.

وكان رئيس اللجنة الأولمبية في كازاخستان تيمور كوليباييف حاضرا لتوزيع الميداليات. ويقول يانغ يونغ واي: "تمنحني هذه المنافسة ثقة كبيرة، وسأواصل العمل بجهد لخوض كل منافسة أخرى، وهدفي هو نيل الميدالية الذهبية".

وفي وزن 52 كلغ، وصلت الفرنسية الحائزة على الميدالية الفضية خلال الألعاب الأولمبية أماندين بوشار إلى النهائي، بفضل اختصاصها في كاتا غوروما، وتمكنت من هزم البريطانية تشيلسي غايلز الحائزة على الميدالية البرونزية في الألعاب الأولمبية. ووزع الميداليات رئيس منغوليا الأسبق ورئيس جمعية الجودو المنغولية باتولغا كالتما. وقد نشر الاتحاد الدولي للجيدو على صفحته في موقع تويتر صور المتوجات في اليوم الأول للبطولة.

وفي وزن 66 كلغ فاز المولدافي دينيس فيرو بالنقاط في اللقاء من أجل الميدالية الذهبية. وقلده بالميدالية رئيس اللجنة الأولمبية لكازاخستان تيمور كولباييف. ونشر الاتحاد الدولي للجيدو على صفحته في موقع تويتر ايضا صور المتوجين في اليوم الأول للبطولة.

نجد خلال هذه المنافسات واحدة من أبرز لاعبات الجيدو في العالم هي البرتغالية تيلما مونتيرو، المشاركة في الألعاب الأولمبية خمس مرات، وقد قدمت أداء جيدا في نهائي صنف 57 كلغ، إذ شنت هجوما لا هوادة فيه على الفرنسية بريسيلا نيتو مسجلة حركة "وازا آري" حاسمة للفوز.

ويبدو أن مونتيرو في طريقها للمشاركة للمرة السادسة في الألعاب الأولمبية. ومنح شريك الجامعة الدولية للجيدو ماكس هيرفيه جورج، الرئيس التنفيذي لشركة ألتيما كابيتال الميدالية الذهبية إلى مونتيرو.

وعن منافستها تقول مونتيرو: "أخبرتها أنني أحب الجيدو، وأعتقد أنه عندما نكون على الحصير (التاتامي)، علينا أن نقدم أفضل ما لدينا، ولكل منا قصة وراء ذلك، ولهذا أحترم خصومي. أعتقد أنه عندما نبذل قصارى جهودنا نعبر عن احترامنا للطرف الآخر، وعندما تنتهي المباراة ويعود كل منا إلى عائلته وفريقه وأصدقائه تكون اللحظة مغايرة، ولذلك يتوجب علينا الاحترام مهما كان الأمر".

أما لقطة اليوم فهي من أداء المنغولي الحائز على الميدالية البرونزية يوندوربيرينلي باشكو، الذي قام بحركة تقنية رائعة، مكنته من تسجيل نقطة "إيبون". وهذا مثال جيد لأسلوب غريزي مميز للرياضيين المنغوليين. وهذه بداية رائعة أيضا للمسابقة الأخيرة لهذا العام، هنا في أبوظبي.