جولة أبو ظبي للجودو تختتم منافسات العام الجاري للبطولة بفوز روسي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
جولة أبو ظبي للجودو تختتم منافسات العام الجاري للبطولة بفوز روسي
حقوق النشر  from Euronews video   -  

أسدل اليوم الثالث من بطولة أبوظبي غراند سلام للجودو الذي أقيم الأحد الستار رسميًا لنهاية جولة العام 2021 للمنافسة. وتحسبا للعام المقبل، وقع رئيس الاتحاد الدولي للجودو ماريوس فيزر وباتولغا خالتما، الرئيس السابق لمنغوليا ورئيس رابطة الجودو المنغولية، عقد بطولة غراند سلام المقبلة التي ستقام في العاصمة أولان باتور.

اليوم الأخير، كان محطة هامة للألقاب العالمية الأولى. ففي وزن الأكثر من 100 كيلوغراما، التي رسمت مشهد الختام، توج المنغولي تسيتسيتساتغل أوتخو بالذهبية على حساب الروماني فلادوت سيميونيسكو.

بعد منافسة متقاربة في الأداء، تمكن المنغولي قبل 29 ثانية من نهاية المواجهة من التتويج بأول لقب له في البطولات الأربع الكبرى. وتسلم أوتخو ميداليته من طرف ماريوس فيزر، رئيس الاتحاد الدولي للجودو.

في وزن 90 كيلوغراما، منح الروسي منصور لورسانوف الذهب لبلاده بفضل تقنية آشي وازا وفاز بأول لقب له على حساب الطاجيكي كامروشوخ يوستبريون. لوسانوف تسلم ميداليته من طرف رئيس الاتحاد الدولي للسباحة حسين المسلم.

سيدة اليوم الثالث، كانت البريطانية إيما ريد التي فازت بذهبية الأقل من 78 كيلوغراما بفضل إيبون أمام الألمانية إلينا بوهوم. ريد حققت أول ألقاب غراند سلام وتسلمت ميداليتها من طرف عارف العلواني، الأمين العام لمجلس أبوظبي الرياضي.

وقالت إيما ريد:

"مهم جدا بالنسبة لي الإيمان والثقة بالنفس، سيساعدني هذا حقًا في العام 2022 التي يبدأ التأهل له في مايو- أيار المقبل!".

في فئة الأقل من 100 كيلوغرام رجال، كانت المنافسة في أشدها بين الروسيين أرمان أدميان وماتفي كانكوسكي. وتمكن أدميان من إهداء بلاده الذهبية الثانية محققا لقبه الثاني في البطولات الأربع الكبرى لهذا العام، بفضل أورا ناجي وإيبون. وتسلم أدميان ميداليته من طرف عيسى هلال رئيس مجلس الشارقة الرياضي.

وقال أرمان أداميان:

"أنا متعب للغاية لذا سأعود إلى المنزل الآن، وأقضي عطلتي مع عائلتي وأرى والداي. ولجعل هذا اليوم أكثر تميزا لأنه عيد الأمهات، أهدي هذه الميدالية لوالدتي".

في وزن الأكثر من 78 كيلوغراما، خطفت البرازيلية بياتريس سوزا التتويج من الفرنسية ليا فونتاني. رغم جهود فونتاني التي برزت في النصف النهائي إلا أنها لم تتمكن من الفوز بالذهب. حافظت البرازيلية سوزا على الهدوء وسجلت وازارى مبكرًا قادتها نحو التتويج. ومنح ستيفان فوكس، نائب رئيس الاتحاد العالمي للاتحادات الرياضية الدولية ورئيس الميدالية الذهبية للفائزة.

حركة اليوم، كانت للأوكراني، باليفزكي يفيني الذي قام بحركة قدم رائعة تغلب بها على منافسه على حين غرة.

في نهاية المنافسة، شكر رئيس الاتحاد الدولي للجودو ماريوس فايزر دولة الإمارات العربية المتحدة على حسن ضيافتها، ومنح نائب رئيس اتحاد المصارعة والجودو الإماراتي محمد بن ثعلوب الديري، مزهرية فريدة.

في غضون أسابيع قليلة تفصلنا عن العام الجديد، ستنطلق التحضيرات للمسابقات المثيرة قبل افتتاح فترة التأهل لباريس.

viber

وإلى هناك نقول شكرا أبو ظبي، وإلى العام المقبل!