المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

بعد حصوله على 170 ألف يورو كإعانات بدعوى انه كفيف... إيطالي يقع في قبضة الشرطة وهو يركب دراجة نارية

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الصورة من شارع في تايوان
الصورة من شارع في تايوان   -   حقوق النشر  https://pixabay.com/photos/taiwan-asia-road-taipei-building-4081262/   -  

ألقت الشرطة الإيطالية القبض على رجل ادعى لسنوات عديدة أنه كفيف للحصول على الإعانات المالية، وهو يقود دراجة نارية.

وقالت الشرطة إنها ألقت القبض على المشتبه به في مدينة باليرمو الصقلية، بتهمة الاحتيال.

الرجل البالغ من العمر 40 عاما، متهم بتلقي أكثر من 170 ألف يورو كمساعدات مالية من قبل الحكومة منذ عام 2008 بعد أن ادعى أنه "كفيف تماما" لأسباب خلقية.

وتم تبليغ الشرطة الإيطالية للمرة الأولى، بعد أن جدد الرجل رخصة قيادته في عام 2018 على الرغم من أنه يعاني من إعاقة بصرية مفترضة.

وذكرت وسائل إعلام محلية إيطالية، أنه تم إلقاء القبض على "المحتال المزعوم" بعد أن ارتكب مخالفة مرورية. كان يحاول إرسال رسالة نصية من هاتفه المحمول وهو يقود.

وبحسب بعض التقارير، فقد لوحظ أيضًا وهو ينظر إلى واجهات المتاجر وهو يعلم ابنته ركوب الدراجة أيضا.

وعلى الرغم من امتلاكه مرآبًا لتصليح السيارات، إلا أن المشتبه به كان يتلقى أيضًا الراتب الشهري المخصص من قبل الحكومة الإيطالية للمواطنين الأكثر فقرا.

وتذكر التقارير أن الرجل كان معروفا بالنسبة للشرطة الإيطالية، وهناك مزاعم أنه كان جزءًا من شبكة إجرامية قامت بحوادث مرور للصحول على المال من شركات التأمين.

وحُكم عليه بالسجن لمدة 15 عامًا تقريبًا بتهمة الاحتيال في عام 2020، لكنه استأنف الحكم.

وأطلقت بعض الصحف الإيطالية على المواطن البالغ من العمر 40 عامًا لقب "برلسكوني"، في إشارة إلى رئيس الوزراء الإيطالي السابق الذي تورط في قضايا فساد على مدى سنوات.