المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

البابا: شراء الأسلحة وصنعها ليس هو الحل لأي صراع

Access to the comments محادثة
بقلم:  Reuters
البابا: شراء الأسلحة وصنعها ليس هو الحل لأي صراع
البابا: شراء الأسلحة وصنعها ليس هو الحل لأي صراع   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022   -  

<div> <p>من فيليب بوليلا</p> <p>مدينة الفاتيكان (رويترز) – قال البابا فرنسيس يوم الأربعاء إن الحرب في أوكرانيا تُظهر أنه يتعين على البشرية التخلص من نزعة “تدمير الذات” وإن شراء الأسلحة وصنعها ليس هو الحل لأي صراع.</p> <p>وفي مقابلته الأسبوعية العامة، دعا البابا الحضور إلى تذكّر جميع ضحايا الحرب بمن فيهم “النازحون والأشخاص الذين يهربون والقتلى والجرحى والعديد من الجنود الذين سقطوا على الجانبين”.</p> <p>وقال “ليرسل الرب روحه ليجعلنا نفهم أن الحرب هي هزيمة للبشرية، ويجعلنا نفهم أنه علينا أن نهزم الحرب”.</p> <p>وأضاف “لتحررنا روح الرب جميعا من هذه الحاجة إلى تدمير الذات، التي تتجلى في الحرب”.</p> <p>كان البابا قد وجّه من قبل إدانات قوية للحرب، لكن انتقاده لروسيا كان ضمنيا وتجنب حتى الآن ذكرها بالاسم.</p> <p>وقد استخدم تعبيرات مثل العدوان غير المبرر والمذبحة والفظائع.</p> <p>وتقول موسكو إن العملية التي بدأتها في 24 فبراير شباط “عملية عسكرية خاصة” لا تهدف لاحتلال أراض بل لنزع سلاح جارتها وتطهيرها ممن تعتبرهم قوميين خطرين. وسبق وأن رفض البابا مثل هذه العبارات.</p> <p>وقال في كلمته يوم الأربعاء “نصلي أيضا لكي يفهم الحكام أن شراء الأسلحة وصنعها ليس هو الحل للمشكلة”.</p> <p>“الحل هو العمل معا من أجل السلام، وكما يقول الكتاب المقدس، أن نجعل من الأسلحة أدوات للسلام”.</p> <p>كان البابا فرنسيس قد قال في السابق إن الأموال التي تُنفق على الأسلحة يجب أن تتوجه لأهداف أخرى مثل محاربة الجوع في العالم وتطوير اللقاحات وتوزيعها. ودعا أيضا إلى حظر الأسلحة النووية قائلا إن حيازتها، ولو للردع، عمل غير أخلاقي.</p> <p/> </div>