شاهد: طائرات مسيرة للجيش الأوكراني تستهدف مواقع جديدة للقوات الروسية في جزيرة الثعبان بالبحر الأسود

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
الجيش الأوكراني يستهدف مواقع روسية في جزيرة الثعبان الأوكرانية
الجيش الأوكراني يستهدف مواقع روسية في جزيرة الثعبان الأوكرانية   -   حقوق النشر  أ ب

استهدف الجيش الأوكراني مجددا مواقع روسية في جزيرة الثعبان الأوكرانية في البحر الأسود التي استولت عليها موسكو في الأيام الأولى من الحرب بعد مقاومة من الوحدات الأوكرانية التي كانت مرابطة في الجزيرة.

وأظهرت صور الأقمار الصناعية التي نشرت في وقت مبكر يوم الأحد واطلعت عليها وكالة "أسوشيتيد برس" الدخان وهو يتصاعد من موقعين في الجزيرة الصغيرة الخاضعة للسيطرة الروسية.

وتظهر إحدى الصور التي رصدتها خدمة "بلانيت لاب"، عامودا من الدخان الأسود بالقرب من الحطام على الحافة الجنوبية للجزيرة.

وتتوافق هذه الصور مع مشهد مصور نشره الجيش الأوكراني ويزعم أنه استهدف مروحية روسية حطت في الجزيرة لمساعدة الجنود المصابين يوم السبت.

زأظهرت صورة أخرى التقطتها الأقمار الصناعية من الزاوية الشمالية الشرقية للجزيرة، الدخان المتصاعد بالقرب من المباني.

وفي مكان قريب، ظهر حرف  "Z" ضخم، وعلى ما يبدو وضعته القوات الروسية بواسطة طلاء أبيض اللون.

وتحول حرف "Z" الذي شوهد بكثافة منذ بدء الحرب الروسية في أوكرانيا، على المركبات والملابس وفي المناسبات الرسمية إلى رمز مهم بالنسبة للروس. 

وأشارت صورة التقطتها شركة "بلانيت لاب" السبت، إلى أن معظم المباني في الجزيرة دمرت في هجمات نفذتها مسيرات تابعة للجيش الأوكراني. 

وأصبحت جزيرة الثعبان رمزًا في أوكرانيا إذ في اليوم الأول من النزاع، وفي تواصل عبر أجهزة اللاسلكي انتشر تسجيل على نطاق واسع يرد فيه حرس الحدود الأوكرانيون في جزيرة الثعبان الصغيرة "اذهبي إلى الجحيم!"، بوجه سفينة روسية حضتهم على الاستسلام.

وحقق هذا التسجيل انتشارا كبيرا حول العالم وشكّل عنوانا للمقاومة الأوكرانية، حتى أنه ظهر على اللافتات أثناء تظاهرات الدعم في الخارج وبات الآن موجودا على طوابع.

بعد هذا التسجيل، قصفت السفينة الجزيرة وسيطر الروس عليها وتمّ أسر الجنود الأوكرانيين. وأُفرج عنهم لاحقًا في عملية تبادل أسرى مع موسكو.

ويعتبر محللون، أن استهداف المراكز الروسية في الجزيرة يعيق جهود روسيا في السيطرة على البحر الأسود.