شركة ألمانية تدعو المستهلكين إلى التحضر لارتفاع هائل في أسعار الطاقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
محطة توليد طاقة بالفحم الحجري تابعة لشركة يونيبر الألمانية
محطة توليد طاقة بالفحم الحجري تابعة لشركة يونيبر الألمانية   -   حقوق النشر  Martin Meissner/AP

قال شركة يونيبر الألمانية للطاقة إن المستهلك الألماني والقطاعات الصناعية يجب أن يتحضروا "لموجة هائلة" من ارتفاع أسعار الطاقة، ستضرب البلاد العام المقبل. 

وقال كلاوس-ديتر موباخ، المدير التنفيذي للشركة، إن "معظم المستهلكين يبرمون عقوداً ثابتة لمدة عام ولا يشعرون حتى الآن بتأثير ارتفاع أسعار الطاقة بالجملة"، مطالباً الحكومة بخطة إنقاذ. 

وأضاف موباخ قائلاً "سيكون هناك ارتفاع هائل في الأسعار، هذا ما يجب أن يتوقع المستهلك الألماني، وعلى كل منا الآن أن يقوم بواجبه" مشيراً إلى أن خفض استهلاك الغاز يمثل "الطريقة الوحيدة" لتفادي الفواتير المرتفعة. 

وبحسب صحيفة بلومبرغ الأميركية، تواجه ألمانيا وأوروبا بشكل عام ركوداً اقتصادياً تسبب به ارتفاع أسعار الطاقة، وتضيف أن إنذار العملاق الألماني يونيبر يدل على أن لا إشارات إلى تحسن الأوضاع. 

 وكانت أسعار الغاز ارتفعت بشدة بعدما أوقفت روسيا جزءاً من إمداداتها عبر خط أنابيب السيل الشمالي، مستخدمة الطاقة كسلاح لمواجهة الغرب الداع لأوكرانيا. 

وارتفعت أسعار الطاقة بشكل عام في ألمانيا هذا الأسبوع بنسبة 19 بالمئة، كما أنها ازدادت ثلاثة أضعاف هذا العام. 

وكان البرلمان الألماني صادق الجمعة على مقترح قانون يسمح للشركات برفع الأسعار للمستهلكين، حتى لو كان العقد مُبرماً بين الطرفين سابقاً بأسعار مختلفة.  ولكن الحكومة الألمانية تقول حتى الآن إنها لن تلجأ إلى استخدام القانون الجديد. 

واعترف موباخ بأن الشركة في وضع ماليّ سيء، وأنها قد تجبر قريباً على سحب الغاز من احتياطاتها لتلبية مطالب المستهلكين. 

وتأتي تعليقات المسؤول الألماني بعد ساعات من كلام الرئيس الروسي حول "عواقب كارثية على أسواق الطاقة العالمية" في حال استمر الغرب بفرض عقوباته على موسكو.