المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مرة جديدة.. صور محمد رمضان مع مجندة إسرائيلية تثير بلبلة واسعة على مواقع التواصل الاجتماعي

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
 الفنان المصري محمد رمضان
الفنان المصري محمد رمضان   -   حقوق النشر  أ ف ب   -  

مرة جديدة، تصدر الفنان المصري محمد رمضان "الترند" في مصر وعدد من الدول العربية بعد انتشار صور ومقاطع فيديو تظهره برفقة فتاة إسرائيلية في اليونان. 

صور رمضان وهو يحضن الفتاة ماريا زخريا والتي تبين في ما بعد أنها مجندة في الجيش الإسرائيلي، انتشرت كالنار في الهشيم على مواقع التواصل الاجتماعي، لتنهال التعليقات والانتقادات اللاذعة التي طالت رمضان.

ونشرت زخريا الصور التي تم التقاطها خلال حفل للفنان المصري أقيم في اليونان قبل أيام على صفحتها الخاصة على تطبيق "تيك توك" قبل أن يكتشف الرواد جنسيتها الحقيقية وتثير بلبلة واسعة، أجبرت على إثرها بالخروج عن صمتها لتشرح للجمهور طبيعة العلاقة التي تجمعهما.

وأوضحت زخريا خلال لقاء مصور ما حصل معها، قائلة "لاحظت محمد رمضان في الشاطئ فطلبت منه صورة لأنني محبة له ولم يرفض ولم يسألنا عن جنسيتنا".

وعلق رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس في تغريدة نشرها عبر موقع تويتر، على صور رمضان قائلا : "اللى زعلانين من صديقى محمد رمضان انه اتصور مع واحده طلعت اسرائيلية ..سؤال : يعنى معقوله واحده مزه كده تيجي تقوللي ممكن اتصور معاك اقولها لا وريني باسبورك الأول؟". 

وكتب سهام الغامدي: "محمد رمضان يظهر مع الفتاة الإسرائيلية مايا زخارف في اليونان. اللهم ان عبدك هذا طغى وبغى في الأرض الفساد.. اللهم إما ارزقه هداية عاجلة من عندك أو كف شره عن المسلمين والعالمين والأمر سبحانك إليك أنت تحكم لا معقب لحكمك".

بدوره قال أحمد باسط "محمد رمضان اتصور مع بنت في اليونان ورقص وفيديوهات تيك توك واخر حلاوة وانشكاح من النجم، قوم ايه بقى البنت تطلع مجندة في جيش الاحتلال وهي اللي نزلت الفيديوهات والصور وغفلت الفنان زي ما اتغفل من مطرب اسرائيلي في الإمارات".

ومن جانبه نشر الإعلامي في التلفزيون الإسرائيلي جاي معيان عبر تويتر تغريدة جاء فيها: "الفتاة الإسرائيلية مايا زخاريا التي تصورت مع الفنان المصري العملاق محمد رمضان لمراسل التلفزيون الإسرائيلي: رمضان رجل أديب ولم يعرف أنني إسرائيلية قبل أخذ الصورة. وأضافت: لاحظت محمد رمضان في الشاطئ فطلبت منه صورة لأنني محبة له ولم يرفض ولم يسألنا عن جنسيتنا".

وقبل عامين، أثار رمضان الجدل بعد أن نشرت صفحة "إسرائيل تتكلم بالعربية"، وهي صفحة موقع فيسبوك الرسمية باللغة العربية لإسرائيل، صورة له مع مطرب إسرائيلي أثناء حضور فعالية معينة في الإمارات. الأمر الذي رفضه العديد من متابعي النجم العربي.

ومصر هي أول دولة عربية تبرم معاهدة سلام مع الدولة العبرية عن طريق الرئيس الراحل أنور السادات في 1978، إلا أن العلاقات بين الدولتين على المستوى الشعبي لا تزال فاترة.