المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

اسبانيا تطلق مجموعة جديدة من التدابير لتوفير الطاقة

Access to the comments محادثة
بقلم:  يورونيوز
euronews_icons_loading
شارع في اسبانيا
شارع في اسبانيا   -   حقوق النشر  AFP

لن يُسمح بعد الآن للمكاتب والمتاجر ومراكز الاستقبال الاسبانية بضبط أنظمة التبريد الخاصة بها على أقل من 27 درجة مئوية في الصيف أو رفع التدفئة فوق 19 درجة مئوية في فصل الشتاء بموجب مجموعة جديدة من تدابير توفير الطاقة التي وافقت عليها الحكومة.

وقالت وزيرة التحول البيئي الاسبانية تيريزا ريبيرا إن المتاجر ستُلزم أيضًا بإبقاء الأبواب مغلقة ويجب فحص أنظمة التدفئة في كثير من الأحيان لزيادة الكفاءة بموجب الإجراءات الجديدة. وتشمل الإجراءات إطفاء أضواء واجهات المتاجر بعد الساعة العاشرة مساءً. ولن تخضع إنارة الشوارع إلى التدابير الجديدة.

وقد أقرت الحكومة مشروع القانون كجزء من محاولة لخفض استهلاك الغاز في البلاد بنسبة 7 في المائة تماشياً مع اتفاقيات الطاقة الأخيرة للاتحاد الأوروبي للحد من الاعتماد على الغاز الروسي. وقالت ريبيرا إن الإجراءات ستستمر مبدئيًا حتى نوفمبر-تشرين الثاني 2023. 

وأعلن رئيس الوزراء بيدرو سانشيز عن الحزمة الجديدة الأسبوع الماضي. وتعمل المؤسسات العامة الاسبانية بالفعل على لوائح مماثلة لتوفير الطاقة، وتؤكد الحكومة أن الإجراءات لن توفر الطاقة فحسب، بل ستخفض أيضا فواتير المنازل والشركات.

وتعتبر اسبانيا إحدى أكثر الدول الأوروبية حرارة خلال فصل الصيف. وشهدت البلاد بالفعل موجتي حرارة هذا العام حيث تجاوزت درجات الحرارة في كثير من الأحيان 40 درجة مئوية لعدة أيام متتالية. ومن المتوقع أن ترتفع درجات الحرارة مرة أخرى في الأسابيع الأولى من شهر أغسطس-آب.